التحرش الجنسي في هوليود: من هم المتهمون؟

الموجز 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نشر فى :
الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 - 7:08 م
| آخر تحديث :
الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 - 7:08 م

منذ بداية شهر أكتوبر/تشرين الأول، وجهت أصابع الاتهام بالتحرش الجنسي لعدد كبير من الأسماء البارزة في عالم الفن والترفيه في هوليود.

ونعرض في ما يلي ملخص بأسماء أهم الشخصيات التي شملتها هذه الفضيحة حتى يومنا هذا وماذا كانت ردة فعلهم تجاهها.

بن أفليك

في 11 أكتوبر،/تشرين الأول، اعتذر بن أفليك الفائز بجائزة الأوسكار لتصرفه "غير اللائق" تجاه مذيعة في قناة "أم تي في" هيلاري بيرتن في عام 2003.

وبعد إدانة أفليك للمنتج السينمائي هارفي وينستون على "تصرفاته غير المقبولة"، ذكره بعضهم بتحرشه ببيرتن على الهواء وانتفدوه على ذلك.

ديفيد بلاين

في 19 أكتوبر/تشرين الأول، تقدمت عارضة الأزياء السابقة ناتاشا برنس باتهامات ضد "الساحر" الأمريكي ديفيد بلاين تزعم فيها بأنه اغتصبها في غرب لندن في عام 2004.

ونفى بلاين على لسان ممثل له هذه المزاعم، قائلاً إنه "مستعد للتعاون بشكل كامل مع أي تحقيق تجريه الشرطة".

دستن هوفمن

في 1 نوفمبر/تشرين الثاني، نشرت مراسلة في هوليود في مقال لها اتهامات بحق هوفمن مفادها بأنه تحرش بها جنسياً في عام 1985.

كما اتهمت آنا غراها هنتر، هوفمن، الفائز بجائزة الأوسكار بالتحرش بها وبأنه تحدث لها بشكل غير لائق عن الجنس وهي في 17 من عمرها.

ستفين سيغال

في 8 نوفمبر/تشرين الثاني، اتهمت الممثلة بورتيا بورتا دي روزي الممثل الشهير ستيفتن سيغال بأنه فتح سحاب سراوله خلال إجراءها مقابلة للمشاركة في أحد أفلامه.

واتهمت الممثلة جوليانا مارغوليس ايضاً سيغال بأنه تصرف بشكل غير لائق معها، فيما قالت عارضة الأزياء جيني ماكارثي بأنه تحرش جنسياً بها.

وقال مدير أعمال سيغال إن الأخير ليس لديه تعليق على هذه المزاعم.

جيمس توباك

في 22 أكتوبر/تشرين الأول، نشرت صحيفة لوس إنجليس تايمز تقريراً مفاده بأن العديد من السيدات اتهمن منتج الأفلام جيمس توباك بأنه تحرش بهن جنسياً.

وكان العدد الأولى للسيدات اللواتي اتهمنه نحو 38 سيدة، إلا أن الصحيفة ما لبثت أن نشرت تقارير أخرى تقول بأن هناك أكثر من 200 سيدة يتهمن توباك بأنه استغلهن جنسياً من بينهم الممثلة جوليانا مور.

وينفي توباك كل هذه الادعاءات، وقال في مقابلة أجريت معه قبل أن يتم اتهامه بالعلن إنهم "ينشرون ادعاءات كاذبة".

كيفن سبيسي

في مقابلة نشرت في 30 أكتوبر/تشرين الأول، اتهم الممثل انتوني راب سبيسي بأنه تحرش به وحاول إغوائه عندما كان يبلغ من العمر 14 عاماً.

وتوالت العديد من الاتهامات ضد سبيسي الفائز مرتين بجائزة أوسكار من قبل أشخاص قالوا إنه إما تحرش بهم جنسياً أو حاول إغوائهم.

وأكد سبيسي أنه لا يتذكر ما رواه راب على الإطلاق.، ثم نشر سارع إلى نشر "نفي تام" لجميع الاتهامات التي رفعت ضده وذلك من خلال محاميه.

وكانت لهذه الاتهامات تأثير كبير على مهنة سبيسي، إذ قطعت شركة الترفيه العملاقة نتفليكس علاقتها مع الممثل كيفين سبيسي، نجم مسلسلها المشهور "هاوس أوف كاردس"، وذلك إثر سلسلة من المزاعم عن ارتكابه اعتداءات جنسية.

هارفي واينستين

بدأت فضيحة واينستين تظهر إلى العلن في 5 أكتوبر/تشرين الأول عندما نشرت صحيفة "نيويورك تايمز" قصة مفصلة عن عقود من مزاعم التحرش الجنسي بحق هارفي واينستين.

وتوالت الاتهامات بالتحرش الجنسي ضد واينستين كما شجب العديد من النجوم أفعاله.

ووجهت العديد من النساء تهمة الاغتصاب.

ونشر منتج هوليود الشهير اعتذاراً في بادئ الأمر في صحيفة "نيويورك تايمز، قائلاً إنه " يعتذر للألم الذي سببه".

وتقاضي واينستين ممثلة كندية واينستين وتتهمه بأنه اعتدى عليها جنسياً مرتين في تورنتو في عام 2000.

إد ويستويكنفى الممثل البريطاني إد ويستوك بشكل قاطع في 7 نوفمبر/تشرين الثاني أي اتهامات ضده بالاغتصاب من قبل أي ممثلة.

إد ويستويك

نفى الممثل البريطاني إد ويستوك بشكل قاطع في 7 نوفمبر/تشرين الثاني أي اتهامات ضده بالاغتصاب من قبل أي ممثلة.

وقال ويستوك (30 عاما) إنه "يرفض بشكل قاطع المزاعم التي تقدمت بها ممثلة بأن ويستوك اغتصبها في منزله".

وأعلنت بي بي سي عن توقيف تصوير مسلسل "وايت غولد أند ذات أورديل باي إنوسينيس"، ولن يعرض على شاشتها إلا بعد أن تحل الأمور".

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الموجز

أخبار ذات صلة

0 تعليق