حيثيات «إلغاء حبس» 4 أطفال سلحتهم الإخوان في تأسيس «خلية إرهابية» بالإسكندرية

الدستور 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قضت محكمة النقض، بقبول طعن 4 أطفال، على الحكم الصادر ضدهم من محكمة جنايات الإسكندرية، بالحبس المشدد ثلاثة أعوام، في قضية اتهامهم بالاشتراك في تأسيس خلية إرهابية، وأمرت بإعادة القضية إلى محكمة الجنايات؛ لنظرها مرة أخرى أمام دائرة جديدة.

وكان ضابط بالأمن الوطني، كشفت عن ورود معلومات مؤكدة تفيد باشتراك كل من "أحمد محمود إبراهيم، وليد محمد توفيق، مجدي أحمد عزت، أمجد عبدالله السيد"- لم يتجاوزوا الثامنة عشرة من عمرهم-، في مسيرات جماعة الإخوان الإرهابية وتنفيذهم مخططاتها؛ لقلب نظام الحكم، وممارسة العنف ضد المواطنين، متخذين الإرهاب وسيلة لتحقيق أهدافهم.

وأضاف أنه تم القبض على المتهمين بحوزتهم صور للرئيس المعزول محمد مرسي، ومنشورات ولافتات تحريضية ضد الجيش والشرطة والقضاة ومؤسسات الدولة، خلال اشتراكهم في مسيرات الإرهابية، كما تم العثور بحوزتهم على أسلحة نارية وذخيرة وأسلحة بيضاء لاستخدامها في الاعتداء على المواطنين.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين تهم الانضمام إلى جماعة الإخوان الإرهابية على خلاف أحكام القانون الغرض منها تعطيل أحكام الدستور ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والاشتراك في تأسيس خلية إرهابية والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلم الاجتماعي وكان الإرهاب هو الوسيلة التي استخدموها في تحقيق تلك الأغراض.

واعترف المتهمون بأنهم استجابوا إلى دعوة بعض القيادات التي تروج لأفكار الجماعة، بالتجمهر والتظاهر بالميادين، وأنهم تلقوا أوامر بتنفيذ مخطط الجماعة الإرهابية، بترويع المواطنين وقطع الطرق العامة والمواصلات، كما تزودوا بأسلحة نارية وبيضاء استخدموها في الاعتداء على جميع من يعترض مسيراتهم، كما مارسوا البلطجة والعنف مع المواطنين ورشقوهم بالحجارة وتعدوا عليهم بالسباب والشتائم.

واستندت محكمة النقض، في حيثيات حكمها على المادة 111 من القانون رقم 12 لسنة 1996، والتي تنص على أنه "لا يُحكم بالإعدام ولا بالسجن المؤبد ولا بالسجن المشدد على المتهم الذي لم يتجاوز سنه الثامنة عشرة سنة كاملة وقت ارتكاب الجريمة، واذا ارتكب الطفل جريمة عقوبتها الإعدام أو السجن المؤبد أو السجن المشدد يحكم عليه بالسجن، وإذا كانت الجريمة عقوبتها السجن يحكم عليه بالحبس مدة لا تقل عن ثلاثة أشهر".

وأضافت المحكمة في حيثياتها أن تحديد سن الطفل على نحو دقيق، أمر لازم لتوقيع العقوبة المناسبة حسبما أوجب القانون، وأن المتهمين لم يتجاوز عمرهم السابعة عشرة- وقت مشاركتهم في الأحداث الإرهابية وإلقاء القبض عليهم-، ورغم ذلك، لم يُبَيِّن الحكم في مدوناته، سنده في تقدير هذا السن.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر على زيارة ومتابعة الشرق تايمز ، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل حيثيات «إلغاء حبس» 4 أطفال سلحتهم الإخوان في تأسيس «خلية إرهابية» بالإسكندرية , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر.
المصدر : الدستور

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق