من ينقذ مجلس الدولة من الكلاب الضالة وأكوام القمامة؟!

الوفد 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بينما انشغل المتقاضون للدفاع عن مطالبهم وحقوقهم تجاه جهات الإدارة منذ بداية العام القضائى فى أكتوبر الماضى أمام محاكم مجلس الدولة، فقد انتشر أمام بوابة مجلس الدولة العريق، العديد من الكلاب الضالة واتخذت من جراج المجلس سكناً لها وأولادها، فضلاً عن انتشار اكوام القمامة أمام البوابة الخاصة بالمجلس ولأول مرة فى تاريخه. وقد أعرب بعض الموظفين بالمجلس عن قلقهم البالغ من تلك الكلاب خوفاً من عقرها، وقال أحد المتقاضين هاجمته الكلاب، أنه لا يعقل أن يذهب للقسم لتحرير محضر ضد هيئة مجلس الدولة العظيم من أجل الكلاب الضالة.

من المعلوم أن المادة 45 من الدستور المصرى تنص على أن تلتزم الدولة بحماية الرفق بالحيوان، وكل ذلك على النحو الذى ينظمه القانون. وقد صرح مصدر فقهى جامعى أنه لا يوجد قانون يعاقب على قتل الحيوانات الضالة، والحالة الوحيدة، المنصوص عليها فى القانون هى قتل الحيوانات التى يمتلكها الغير، وتكون ذات منفعة مثل الماشية وقد تناولت حقوق الحيوان ثلاثة قوانين فى مصر لم تجرم أحدها سوى قتل الحيوانات التى تخدم الغير كالماشية والدواب، وهى قانون العقوبات، وقانون البيئة، وقانون الزراعة. والسؤال من ينقذ بوابة مجلس الدولة العريق من الكلاب الضالة وأكوام القمامة؟

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر على زيارة ومتابعة الشرق تايمز ، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل من ينقذ مجلس الدولة من الكلاب الضالة وأكوام القمامة؟! , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه، المصدر : الوفد

أخبار ذات صلة

0 تعليق