طالب وشقيقته يُخفيان جثة والدتهما بالدولاب 3 سنوات بالإسكندرية (التفاصيل)

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تُجري نيابة ثانٍ المنتزه بالإسكندرية تحقيقات موسعة بإشراف المستشار أشرف المغربي، المحامي العام، تحقيقات موسعة في واقعة إخفاء طالب بالمرحلة الإعدادية وشقيقته جثة والدتهما عقب وفاتها بدولاب حجرة نومها لمدة 3 سنوات، تنفيذًا لوصيتها للحفاظ على الميراث.

بدأت الواقعة حينما فوجئ الرائد عمر يوسف، رئيس مباحث قسم شرطة المنتزه ثانٍ، بطالب بالصف الثالث الإعدادي، يطلب مقابلته لأمر مهم، وبصوت متلعثم طلب من الضابط أن يتوجه معه إلى المنزل لاستخراج جثة والدته من دولاب حجرة نومها بعد أن أخفاها طوال 3 سنوات، تنفيذاً لوصيتها.

وبعرض البلاغ على اللواء مصطفى النمر، مدير أمن الإسكندرية، أمر بسرعة التوجه فورا إلى منزل الطالب لفحص البلاغ.

وبالفحص، تبين وجود جثة المجني عليها «ب. ف»، 42 سنة، ربة منزل، في حالة تحلل عبارة عن هيكل عظمي، مغطى بمرتبة وعدد من الوسادات، وتم نقل الجثة إلى المشرحة لفحصها.

وتبين من التحقيقات المبدئية أن المتوفاة كانت تعاني أمراضًا مزمنة، وقرر ابنها، طالب، 15 سنة، وشقيقته، 21 سنة، طالبة بكلية الآداب، بإخفاء الجثة بناءً على رغبتها حتى لا يعلم أحد من أقاربها، ويتمكن أولادها من أخذ الأموال التي تركتها لهم.

أخبار العاصمة الثانية لحظة بلحظة .. اشترك الآن

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر على زيارة ومتابعة الشرق تايمز ، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل طالب وشقيقته يُخفيان جثة والدتهما بالدولاب 3 سنوات بالإسكندرية (التفاصيل) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه، المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق