شاهد بـ"فض رابعة": زوجات المتهمين احتلوا مبنى الجامعة

المصريون 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

استمعت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في معهد أمناء الشرطة بطرة، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ«فض اعتصام رابعة»، المتهم فيها محمد بديع مرشد جماعة الإخوان، إلى شهادة خالد فهمى مدير أمن جامعة الأزهر وقت الأحداث، وقال ووردت معلومات بسرقة بعض محتويات منطقة إسكان جامعة الأزهر، وحررا محضر بقسم أول مدينة نصر، وأن المتهمين أستولوا على مبنى الطلاب بالقوة وأضاف أنه لم يشاهد واقعة فض الاعتصام.

ووجه له ممثل النيابة سؤالا عن وقائع دخول مبنى إسكان الطلبة داخل الجامعة فاعترض الدفاع على السؤال بحجة انه إيحائى فرد عليه ممثل النيابة ما حدث هو  احتلال أحد المؤسسات الحكومية بالقوة، وأنه أحد أركان الجريمة.

وأجاب الشاهد عن سؤال النيابة بأن بداية الواقعة بلاغ من العاملين بجامعة الأزهر، بأن هناك بعض الأشخاص يريدون إدخال بعض السيدات لدورة المياه ومر يومين على دخولهم وفى بداية اليوم الثالث رفض السيدات الخروج من المبنى واحتلال الطرقات إحضار أزواجهم .

وأشار الشاهد بأنه توجه هو  و4 أشخاص آخرين بإخراجهم إلاً أنهم فوجئوا بأن الرجال الذين دخلوا منعوهم من الدخول، وقالوا أن المبنى بتاعهم  فأخبرهم بان  المبنى خاص بالطلبه والموظفين ووقعت مشاده كلامية بينهم  وأخبر رئيس الجامعة وفوجئ بهؤلاء الاشخاص يحضرون الشوم.

وبعد فض الاعتصام تبين وجود حريق  فى المبنى مع اختفاء السراير واجهزة الكمبيوتر والعثور على  فوارغ طلقات فى الغرف وفوارغ للخرطوش أعلى سطح المبنى  .

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : المصريون

أخبار ذات صلة

0 تعليق