شاهد بفض اعتصام رابعة: وجدنا فوارغ طلقات بمبنى مجاور للميدان

صدى البلد 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
تستكمل محكمة جنايات القاهره المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار حسن فريد، محاكمة محمد بديع مرشد الإخوان وآخرين بقضية فض اعتضام رابعة.

وقال الشاهد الثانى موظف بأحد مبانى الاسكان بميدان رابعة إنه كان مدير أمن على احدى المبانى وبعد اعتصام الإخوان بميدان رابعة بدأ الإخوان يتوافدون اليه ويطلبون منه الدخول الى الحمام هم وأطفالهم، ومرة أخرى نسائهم، إلا أنها كانت حجة ورفضوا بعد ذلك الخروج من المبنى واستولوا عليه وبدأ العدد فى التزايد يوما بعد يوم.

وتابع الشاهد قائلا: إنه عقب فض الاعتصام، تم معاينة المبنى والغرف التي احتلها الإخوان ووجدوا فوارغ طلقات.. وهذا دليل على أنهم كان بحوزتهم اسلحة وانهم اطلقوا النيران من المبنى فى اتجاه الميدان خلال فض الاعتصام، مؤكد انه ثبت بعد ذلك ان تلك الطلقات لا تخص رجل الشرطة وليست نفس النوع الخاص باسلحة رجال الامن المركزى.

والمتهمون فى القضية هم قيادات الإخوان، وفى مقدمتهم محمد بديع المرشد العام للجماعة، وعصام العريان، وعصام ماجد، وعبد الرحمن البر، وصفوت حجازى، ومحمد البلتاجى، وأسامة ياسين، وعصام سلطان، وباسم عودة، وجدى غنيم، "أسامة" نجل الرئيس المعزول محمد مرسى، بالإضافة للمصور الصحفى محمد شوكان والذى جاء رقمه 242 فى أمر الإحالة.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : صدى البلد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق