قراءة لمنتخبات مجموعة مصر وأبرز نجومهم

الاهرام سبورت 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أجريت اليوم قرعة نهائيات كأس العالم 2018 بقصر الكرملين في العاصمة الروسية موسكو والتي أسفرت عن وقوع مصر في المجموعة الأولى بجانب المستضيفة روسيا وأوروجواي والسعودية.

في السطور التالية سنستعرض المنتخبات الثلاث التي ستلاقيهم مصر صيفًا في المونديال.

المنتخب الروسي :

رغم كونه صاحب أسوأ ترتيب (المركز 65 عالميا) من بين جميع المنتخبات المتأهلة للمونديال الروسي ، سيكون المنتخب الروسي بين فرق المستوى الأول خلال إجراء قرعة البطولة غدا الجمعة كما سيوضع على رأس المجموعة الأولى.

ويأمل المنتخب الروسي في تجنب المصير الذي تعرض له منتخب جنوب أفريقيا عندما استضافت بلاده مونديال 2010 حيث خرج الفريق وقتها من الدور الأول (دور المجموعات) .

وخرج المنتخب الروسي من الدور الأول في كل من النسخ الثلاثة لكأس العالم (1994 و2002 و2014) التي خاضها باسم روسيا بعد انهيار الاتحاد السوفيتي. كما خرج الفريق مبكرا من بطولة كأس الأمم الأوؤوبية الماضية (يورو 2016) بفرنسا.

وربما لا تكون المساندة الجماهيرية أمرا كافيا للمنتخب الروسي بقيادة مديره الفني ستانيسلاف تشيرتشوف الذي لا يزال معتمدا على حارس المرمى المخضرم إيجور أكينفيف والتهديد الهجومي بقيادة ألان جاكوييف لاعب وسط سيسكا موسكو الروسي فيودور سمولوف مهاجم كراسنودار الروسي وآرتيم دجيوبا مهاجم زينيت سان بطرسبرج الروسي.

منتخب أوروجواي :

بزغ جيل جديد من اللاعبين في صفوف منتخب أوروجواي ، الذي توج في الماضي بلقب كأس العالم في 1930 و1950 وبلغ المربع الذهبي في نسخة 2010 .

وتوارت مشاركة الفريق في نسخة 2014 خلف واقعة عض المهاجم لويس سواريز للمدافع الإيطالي جورجيو كيليني. وفي غياب سواريز للإيقاف ، خرج الفريق من دور الستة عشر للمونديال البرازيلي بالهزيمة أمام كولومبيا.

ومع استمرار أوسكار تاباريز مديرا فنيا للفريق والاستقرار الذي يشهده "السماوي" ، حل منتخب أوروجواي ثانيا خلف المنتخب البرازيلي في جدول تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة للمونديال الروسي.

ويستطيع الفريق الآن الاعتماد مجددا على كل من سواريز مهاجم برشلونة الإسباني والمتألق إدينسون كافاني نجم باريس سان جيرمان الفرنسي ليصبح قوة لا يستهان بها في المونديال الروسي.

المنتخب السعودي :

بعد مشاركته في أربع نسخ متتالية بين عامي 1994 و2006 ، غاب المنتخب السعودي عن بطولتي كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا و2014 بالبرازيل.

ولكن الفريق عاد بجدارة إلى المونديال من خلال الفوز بالمركز الثاني في مجموعته بالتصفيات الآسيوية خلف نظيره الياباني.

وتولى الأرجنتيني إدجاردو باوزا مسؤولية تدريب الفريق في أيلول/سبتمبر الماضي خلفا للهولندي بيرت فان مارفيك ولكن مسيرته مع الفريق انتهت بعد شهرين فقط.

ويأمل الأرجنتيني الآخر خوان أنطونيو بيزي المدير الفني الجديد للفريق في قيادة المنتخب السعودي (الأخضر) المصنف 63 عالميا لاجتياز دور المجموعات مثلما نجح الفريق في نسخة 1994 بالولايات المتحدة والتي شهدت أفضل إنجاز للفريق في تاريخ مشاركاته بالبطولة العالمية حيث تغلب فيها على المنتخبين البلجيكي والمغربي في دور المجموعات قبل أن يسقط أمام نظيره السويدي في الدور الثاني (دور الستة عشر) للبطولة.

ويعتمد الأخضر على مجموعة من اللاعبين الناشطين في الدوري المحلي وأبرزهم أسامة هوساوي قائد ومدافع الفريق وزميله في فريق الهلال السعودي تيسير الجاسم نجم خط الوسط.

ويتسم اللاعبان بأنهما الأكثر خبرة في صفوف الفريق حيث يبلغ رصيدهما الدولي مجتمعين أكثر من 250 مباراة دولية.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الاهرام سبورت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق