اقتصاديون: زيادة الاحتياطي الأجنبي رغم سداد 30 مليار دولار ديونا

الوفد 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

 رأى خبراء اقتصاديون ومصرفيون أن الاحتياطي النقدي من العملة الاجنبية لدى البنك المركزي المصري حقق رقما تاريخيا جديدا بنهاية ديسمبر الماضي 2017، بعدما سجل 019ر37 مليار دولار بزيادة تصل إلى 13 مليار دولار بما نسبته 53% عن مستواه في نهاية 2016 رغم قيام البنك المركزي المصري بسداد نحو 30 مليار دولار ديونا والتزامات خارجية على مصر طوال عام 2017.
وقال الخبراء إن احتياطي مصر النقدي من العملات الاجنبية سجل أفضل موجة ارتفاعات متواصلة في تاريخه ليرتفع في 26 شهرا من إجمالي الـ 27 شهرا الأخيرة مسجلا زيادة تصل إلى 21 مليار دولار منذ تولي طارق عامر رئاسة البنك المركزي.
وقال مصدر مسئول بالبنك المركزي إن الاصلاحات والاجراءات التي نفذها البنك المركزي خلال الفترة الماضية وعلى رأسها تحرير سعر الصرف ساهمت في زيادة الاحتياطي النقدي وهو ما يعد انجازا على الصعيد الاقتصادي، وذلك وفقا لما ذكرته وكالة انباء الشرق الأوسطز
وتوقعت شركة المجموعة المالية (هيرميس) في تقريرها حول افاق الاقتصاد المصري أن يواصل الاحتياطي النقدي بالعملة الأجنبية ارتفاعه خلال السنوات المقبلة ليصل إلى 8ر39 مليار دولار بنهاية 2019.
وقال سامح هلال العضو المنتدب للفروع بشركة (الهلال) السعودي لتداول

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D

الاوراق المالية إن حسن إدارة القائمين على البنك المركزي المصري برئاسة طارق عامر والاجراءات الاصلاحية التي تتخذها الحكومة في إطار برنامج الاصلاح الاقتصادي، ساهم في هذا التحسن غير المسبوق في حجم الاحتياطي النقدي وأدى إلى تسجيله مستويات تاريخية جديدة في ظل تنامي ثقة المستثمرين الدوليين في الاقتصاد المصري.
وأضاف أول القرارات الإيجابية التي انعكست على الاقتصاد المصري كان تحرير سعر الصرف في الثالث من نوفمبر 2016 والذي حول دفة الاقتصاد المصري من حالة الضعف إلى التعافي وسط توقعات بطفرات كبيرة في النمو الاقتصادي على مدار السنوات المقبلة في ظل تبني الرئيس عبد الفتاح السيسي سياسات إصلاحية كبيرة ومشروعات قومية من شأنها ان تحدث تحولا في شكل الاقتصاد المصري لعشرات السنين.
وأوضح أن نمو الاحتياطي النقدي بهذا الشكل يسير جنبا إلى جنب مع التزام مصر بسداد كافة المستحقات الخارجية عليها، وهو ما أكده البنك المركزي المصري بسداد 30 مليار دولار التزامات خارجية في 2017، وهو ما يعكس تفاعل الاقتصاد المصري مع برنامج الإصلاح الاقتصادي وحسن إدارة البنك المركزي للعملية النقدية في البلاد والتي من اهم ثمارها تجاوز الاحتياطي النقدي حاجز 37 مليار دولار لاول مرة.

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر على زيارة ومتابعة الشرق تايمز ، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل اقتصاديون: زيادة الاحتياطي الأجنبي رغم سداد 30 مليار دولار ديونا , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر.
المصدر : الوفد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق