الدولار يعاود الإرتفاع مجددا مقابل الجنيه السوداني

السودان اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

السودان اليوم :
عاود الدولار الارتفاع مُجدداً في السوق الموازي بعد أن تراجع خلال الأسبوع الماضي، وشهد سعر الصرف للعملة الوطنية مقابل النقد الأجنبي عدم استقرار كبير خلال الأيام الفائتة وسجل سعر صرف الدولار مقابل الجنيه في الشراء “25” جنيهاً والبيع 25.800″25.800″ جنيه. فيما وصف مقرر اللجنة الوطنية لمكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب، حيدر عباس أبو شام، الأرباح الناتجة عن الإتجار في النقد الأجنبي بأنها تدخل في تصنيف “غسيل الأموال”، وأعلن حسب الصيحة رصدهم لحالات في تجارة النقد الأجنبي تستخدم فيها الأرباح في نشاطات مشبوهة، ودعا لتجريم التعامل بالنقد الأجنبي خارج القنوات المصرفية الرسمية.
ووصف المحلل الاقتصادي الأستاذ المشارك في جامعة المغتربين الدكتور محمد الناير لـ “الصيحة” تصاعد سعر صرف الدولار مقابل الجنيه السوداني بغير المبرر، واستحسن خطوة الحكومة في محاربة تجار السوق الأسود، ودعا لأهمية اتخاذ تدابير كافية لكبح جماح الدولار، وقال إن الحكومة أعطت الفرصة لتجار السوق الموازي لزيادة المضاربات لعدم اتباعها نصائح الخبراء الاقتصاديين، وطالب بتحفيز المغتربين فيما يلي التحويلات بالنقد الأجنبي، وأشار إلى أن سياسة التحفيز من شأنها خلق توازن في سوق النقد الأجنبي ومقاربة الفجوة بين السوق الرسمي والموازي، وشدد الناير على أهمية الاتجاه نحو الإنتاج والإنتاجية، وعزا ارتفاع سعر الصرف لعدم مواكبة تغير السياسات المالية والنقدية بالبلاد تماشياً مع المتغيرات، لافتاً إلى أن الحكومة ما زالت تتبع سياسات مالية ونقدية لمرحلة ما قبل رفع الحظر.
وأقر مقرر اللجنة الوطنية لمكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب، حيدر عباس أبو شام ، في منبر وزارة الإعلام حول “جهود السودان في مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب” أمس، بمجابهتهم لعدد من المعوقات خلال الفترة الماضية، منها وجود السودان في قائمة الدول غير المتعاونة، وأشار إلى جهود مقدرة وإرسال تقارير للجهات المعنية في العام “2015م” على إثرها تم شطب اسم السودان من قائمة الدول ذات المخاطر العالية.
وقال إن صورة البلاد كانت خاطئة وغير صحيحة، مؤكداً التزام السودان بالمعايير الدولية وإنشاء مواقع إلكترونية، لافتاً إلى أنها من أهم المعايير المطلوب استيفاؤها، ودعا لتنوير المجتمع بمخاطر غسيل الأموال باعتبارها جريمة ذات أثر سالب على الاقتصاد القومي وعلى سمعة البلاد خارجياً، وأكد أن الفترة الأخيرة شهدت انفراجاً ملموساً وجدد التزام السودان بالتعاون مع المجتمع الدولي في مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب، وشدد على أهمية تكثيف التدريب لمحاربة التعاملات المرتبطة بالظاهرة والحد منها.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : السودان اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق