خاص.. إعلامي اماراتي: احتجاجات إيران أسقطت القناع "الأردوغاني"

دوت مصر 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أوضح الإعلامي الإماراتي، أحمد عبيد أن التصريحات التركية تجاه ما تشهده الساحة الإيرانية من احتجاجات، وتأكيد الجانب التركي على ضرورة أمن واستقرار إيران بالنسبة لأنقرة، ليس بالأمر المستغرب على حكومة "أردوغان"، معربًا عن سعادته بأنها جاءت لتسقط القناع عن النظام التركي.

وقال عبيد - في تصريحات خاصة لـ"دوت خليج" - إن "الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اتجه إلى حلفاء جُدد، وهم قطر وإيران بعد خسارته لحلفاءه الأوروبيين، كما أنه يقف مع إيران خوفًا من أن تُطال أزمتها قطر أو بلاده، وبالأخص في ظل أزمة أنقرة مع الأكراد، التي تسبب لأردوغان وحكومته الكثير من القلق".

وأشار الإعلامي الإماراتي في تصريحاته أن توجه تركيا أردوغان للنظامين القطري والإيراني بديهيًا في ظل وحدته بعد أن بدأ سلاح التنظيم الإرهابي "داعش" الذي اعتمد عليه كثيرًا في النضوب، على حد تعبيره.

كما لفت إلى أن "هناك العديد من الإتفاقيات السرية التي تُعقد بين لمساندة بعضهم البعض، لإطالة وجود الحكم الحالي لأطول فترة ممكنة؛ فأردوغان يريد أن يصل إلى عام 2023 ليقوم بتغيير الدستور، ذلك الأمر الذي لن يتم إن شاء الله".

وأخيرًا علقّ "عبيد" قائلًا: "من طبع الحرامي أن يشهد للحرامي، وإيران دولة إرهابية، ولن يقف معها إلا الإرهاب، وهذه المواقف تبين المعادن، وما قام به أردوغان خلال الآونة الأخيرة جاء كاشفًا لنا عن وجهه الحقيقي دون بذل أى جهد لمعرفة واقعه".

وذكر مكتب "أردوغان" أن ناقش في اتصال هاتفي مع نظيره الإيراني، حسن روحاني ما تشهده الساحة الإيرانية من توتر، معربًا عن تمنياته بانتهاء ذلك الأمر خلال أيام، مشيدًا بخطاب "روحاني" لشعبه. واليوم الجمعة، أكد "أردوغان" قبيل مغادرته اسطنبول متوجهًا إلى فرنسا، على أنه "لا يمكن القبول بتدخل بعض الدول في شؤون إيران وباكستان".

وأجرى وزير الخارجية التركي، تاشوس أوغلو اتصالًا مع نظيره الإيراني، محمد جواد ظريف، الثلاثاء الماضي، لبحث آخر التطورات، مصرحًا بأن "استقرار إيران مهم لنا ونحن ضد التدخل الخارجي"، مكررًا تصريحات الرئيس الإيراني، حسن روحاني بأن الولايات المتحدة الأمريكية واسرائيل هم المسؤولين الرئيسيين عن إثارة ما تشهده طهران من اضطرابات.

ولم تكن تلك هى المرة الأولى التي تؤكد فيها "تركيا أردوغان" على أهمية استقرار إيران بالنسبة لها، حيث صرح "أوغلو" في أغسطس من العام الماضي، خلال مؤتمر صحفي جمعه بنظيره الإيراني، محمد جواد ظريف بأن "أمن واستقرار إيران من أمن واستقرار تركيا"، مشيرًا إلى أن أنقرة تدرك أهميتها بالنسبة لطهران بنفس الشكل.

اقرأ أيضًا ..

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر على زيارة ومتابعة الشرق تايمز ، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل خاص.. إعلامي اماراتي: احتجاجات إيران أسقطت القناع "الأردوغاني" , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر.
المصدر : دوت مصر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق