سامي عنان في مرمى نيران «التوك شو»: اتهامات بالجملة لـ«الجنرال المعزول» (فيديو)

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

توالت هجمات مقدمي برامج الـ«توك شو» على الفريق سامي عنان، المرشح المحتمل للانتخابات الرئاسية المقبلة، وحملته الانتخابية، وتراوحت بين صريح وموارب؛ فالبعض اتهم حملته بـ«التحالف مع جماعة الإخوان»، والآخر تناول إعلانه الترشح للانتخابات بالتشكيك.

وأعلن رئيس أركان الجيش المصري سابقًا، الذي عُزل من منصبه على يد الرئيس الأسبق محمد مرسى، اعتزامه الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة، في ساعة باكرة من صباح السبت، معلنًا المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات السابق، والدكتور حازم حسني، الأستاذ بجامعة القاهرة، نائبين له.

وناشد «عنان»، في إعلانه، مؤسسات الدولة بالتزام الحياد مع جميع المرشحين للانتخابات، ودعاها إلى «عدم الانحياز غير الدستوري لرئيس قد يغادر منصبه خلال شهور قليلة، فهو منذ الآن مجرد مرشح محتمل بين مرشحين آخرين».

وأمام الاتهامات المتكررة بالتحالف مع جماعة الإخوان، قال الدكتور حازم حسني، المتحدث باسم الحملة، إن «هناك مواقع إسرائيلية تؤيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، فهل هذا يشينه؟».

وأضاف «حسني»، في مداخلة مع برنامج «ضد الفساد»، على قناة «الحدث اليوم»، مساء السبت، أن «تأييد البعض للفريق عنان ربما يرجع إلى أخطاء كثيرة وقع فيها الرئيس السيسي، وهناك مظالم كثيرة تتجاوز فكرة المحاسبة السياسية والجنائية».

وتابع: «في ناس كتيرة جدًا لم ترتكب أي جرم، ولم تقدم للمحاكمات، دول من حقهم أن يؤيدوا» سامي عنان.

الإعلامي عمرو أديب قال إن إعلان الفريق سامي عنان ترشحه لرئاسة الجمهورية يؤكد أن الانتخابات الرئاسية 2018 «ليست مسرحية»، وأنه سيكون هناك انتخابات قوية.

وأشار «أديب»، خلال برنامجه «كل يوم»، على قناة «on e»، مساء السبت، إلى أنه لا يجب أن يغضب أنصار الرئيس عبدالفتاح السيسي من مهاجمة أنصار الفريق سامي عنان، أو العكس، منوهًا بأن تلك المناوشات «أمر طبيعي».

واعتبر أن نزول «عنان» الانتخابات الرئاسية سيؤثر على شعبية المرشح المحتمل خالد على، مضيفًا: «المتضرر الحقيقي من خوض سامي عنان الانتخابات هو خالد علي».

وقال «أديب» إن الدكتور حازم حسني له تأثير في فكر رئيس أركان الجيش المصري الأسبق، وإن «من سخريات القدر، إن الدكتور حازم حسني لما قرر ينفذ الفكرة قرر ينفذها أيضًا من شخصية عسكرية».

واعتبر «أديب» أن طريقة تفكير المرشح المحتمل تختلف عن طريقته التي أظهرها عندما كان مرشحًا للانتخابات الرئاسية السابقة عام 2014، مضيفًا: «مش بقول إنه بيناقض نفسه، ولكن ليه طريقة تفكير مختلفة، لكن اللي إحنا شايفينه قدامنا داخل فيها عقل حازم حسني وهشام جنينة».

وأوضح أن «الأجانب يتحدثون عن جنرال رفيع في الجيش المصري، ويتحدثون أيضًا أن هذا الرجل يريد أن تكون مصر دولة مدنية صرفة، وأن يتراجع الجيش تمامًا عن الحياة السياسية والاقتصادية».

وتابع: «الرسالة دي وجدت هوى بالنسبة لناس كتير بره وجوه، إن هذا الرجل يكرر هذا الكلام، طبعًا شعار جميل وهايل، لكن تنفيذه على الأرض إزاي وبأي كيفية»، داعيًا الناخبين إلى موازنة البرامج الانتخابية للمرشحين قبل التصويت.

وهاجم الإعلامي محمد الغيطي «عنان» و«حسني»، واتهم الأخير بـ«معاداة الجيش المصري، والتقليل من إنجازات الرئيس عبدالفتاح السيسي».

وقال «الغيطي»، في برنامجه «صح النوم»، مساء السبت، إن «عنان» اختار المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات السابق، مستشارًا له، مضيفًا: «معروف علاقته بالإخوان وحماس».

وأضاف أن الدكتور حازم حسن أثنى على وثائقي قناة الجزيرة القطرية «العساكر»، وحطّ من قناة السويس الجديدة بقوله إنها «ترعة»، متسائلًا: «أنت جايب دول ليه؟».

وأكد «الغيطي» أن «حازم ضيف دائم على القنوات الإخوانية»، وأنه «شتم سامي عنان نفسه» عام 2013، مشددًا على أن إعلان «عنان» ملئ بـ«مصطلحات حسني».

وقال إن «الدكتور حازم حسني كان يقف في مدرجات كلية الاقتصاد والعلوم السياسية ويشتم فيما يسمى بالعسكر، مالقتش غيره يكتب لك الخطاب يا عم عنان».

وانفعل «الغيطي» على الهواء، معتبرًا أن «حازم حسني حقود»، متسائلًا: «يا عنان ماشوفتش غير حازم حسني، هذا الرجل الذي يخرج كل الغل والسم والحقد والسواد».

أما الإعلامي يوسف الحسيني، فقال إنه لا يرى مانعًا من ترشح الفريق سامي عنان للانتخابات الرئاسية، مؤكدًا أنه «من حق كل شخص يرى في نفسه القدرة على تولي منصب رئيس الجمهورية التقدم للانتخابات».

وطالب «الحسيني»، في برنامجه «نقطة تماس»، على قناة «أون لايف»، مرشحي الرئاسة أن يدعموا برامجهم الانتخابية بأرقام، موجها سؤالا إلى الفريق عنان: «من حقنا نعلم ماذا كان يفعل الفريق سامي عنان في الولايات المتحدة قبل ثورة 25 يناير، وما علاقته بالتيار الإسلامي في مصر؟».

وأضاف «الحسيني» أن «من حقي كإعلامي طرح الأسئلة»، داعيًا «عنان» إلى بيان أسباب زيارته للولايات المتحدة قبيل اندلاع ثورة 25 يناير، وموقفه من جماعات الإسلام السياسي في مصر.

وتساءل «الحسيني» عن دوافع «عنان» إلى إعلان ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة الساعة 2 صباحًا، مضيفًا: «أنا أخاطب عموم الشعب المصري بخطابي المتعلق بالترشح الساعة 2، ولا أنا بسمّع الناس التانية بفرق التوقيت».

تداول نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» منشورًا قديمُا للدكتور حازم حسني، تناول فيه الفريق سامي عنان.

وكشف «حسني» عن أسباب كتابته أن الفريق لا يصلح أن يكون رئيسا لمصر عام 2013، قائلًا إنه لا يتبرأ من تدوينة كتبها انتقادا للفريق عنان.

وأوضح «حسني»، في مداخلة مع برنامج «هنا العاصمة»، على قناة «سي بي سي»، مساء السبت، أن أخطاء المجلس العسكري تسببت في حصول المعزول محمد مرسي على كرسي الرئاسة في ذلك الوقت.

وقال إن «تاريخ التدوينة في وقت سابق لترشح الرئيس عبدالفتاح السيسي، لرئاسة الجمهورية، وكان هناك مؤشرات أن الفريق العنان سيترشح للرئاسة، وكان لدي ملاحظات على لغة الجسد للفريق عندما تسلم وساما من مرسي».

وأضاف أنه في ذلك الوقت كان لديه تصور أن الفريق عنان هو المتسبب في الأخطاء التي ارتكبها المجلس العسكري، ولكن تبين بعد ذلك أن هناك آخرين تسببوا في مثل هذه الأمور.

وأوضح أن «عنان» لم يكن يريد الذهاب للقصر الجمهوري في ذلك الوقت، ولكن تحت ضغط المشير طنطاوي اضطر إلى الذهاب، وإلى التعبير عن ملامح لا تعبر عما بداخله.

الدكتور سامي عبدالعزيز، أستاذ الإعلام بجامعة القاهرة، قال بدوره إنه «في الانتحابات السابقة استدعيت من طرف الفريق سامي عنان لإدارة الحملة الإعلامية، وحينما دخلت عليه شعرت إني روحت مكان غلط، ورغم المبلغ المالي الفظيع خرجت من عنده وسافرت خارج مصر حتى أبعد عن الإلحاح».

وأوضح «عبدالعزيز»، في تصريحات تلفزيونية، مساء السبت، أنه «قبل ما أروح اكتشفت لاأرضية ولاجماهيرية ولاقبول شعبي ولافكر، أنا لا أهاجم أحد اليوم، شعرت أن من يقرأون البيانات كما لو كانوا يلقونها وحافظينها ولا يعرفون بعض معانيها».

قال عمرو عبدالرحمن، المتحدث باسم حملة المرشح الرئاسى المحتمل، خالد علي، إنهم مازالوا يعملون على جمع التوكيلات رغم المعوقات في «سياق سيئ» حسب وصفه، لافتا إلى تعنت موظفى الشهر العقاري وحشد أنصار الرئيس السيسي لتحرير التوكيلات.

وهاجم «عبدالرحمن»، في مداخلة مع برنامج «كل يوم»، مساء السبت، الفريق سامى عنان واصفًا إياه بأن «سبب الأزمة اللي وصلتلها مصر الآن»، لافتا إلى أن «الخصومة» مع «عنان» قديمة ومن غير المتصور أن يكون خالد على جزءا من حملته حال فشله في جمع التوكيلات، موضحا في نفس السياق أن ترشحه يثري العملية الانتخابية.

وأوضح المتحدث باسم الحملة أن ترشح «عنان» لا يقلق خالد علي، لافتا إلى أنه حال خصم أصوات من أحد المرشحين المحتملين حتى الآن سيكون من الرئيس السيسي وليس خالد علي، مشددا: «بنتحرك في جمهورين مختلفين تمامًا».

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر على زيارة ومتابعة الشرق تايمز ، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل سامي عنان في مرمى نيران «التوك شو»: اتهامات بالجملة لـ«الجنرال المعزول» (فيديو) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر.
المصدر : المصرى اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق