البرد ينهش أجساد 7 أسر بالشارع بعد إخلاء عقارهم تمهيدا لإزالته (صور)

التحرير الإخبـاري 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

مأساة جديدة ضربت حي الجمرك وسط الإسكندرية؛ بسبب أزمة العقارات الآيلة للسقوط أو المنهارة، حيث قضى 23 فرداً ليلتهم في الشارع، يعانون برودة الطقس الشديدة، بعد قرار إخلاء العقارات –محل سكنهم– بعد صدور قرار من الدكتور محمد سلطان بإزالتها لخطورتها الشديدة على حياة المواطنين، وكان نصيب الفرد منهم "بطانيتين و100 جنيه فقط".

كانت محافظة الإسكندرية، أخلت العقار رقم 5 -المكون من طابقين- بشارع رجب الطويل بمنطقة الجمرك، أمس الاثنين؛ تمهيدا لإزالته بالكامل؛ لخطورته على حياة السكان والمارة بعد انهيار أجزاء منه.

IMG_0692

يقول الحاج عبد التواب أحمد، أحد سكان العقار، إنه يقيم في العقار منذ 40 سنة، وكانت حالته جيدة، وخلال حقبة التسعينات تم تحرير محضر للمطالبة بترميم العقار إلا أن مالك العقار رفض.

يضيف أنه مع مرور الوقت يتم هدم العقارات القديمة وبناء عقارات شاهقة الارتفاع التي تؤثر على العقارات القديمة حتى صدر قرارا بإزالته بسبب انهياره جزئيا، وقرر مسؤوليو الحي إزالته، مضيفا: "ما كنت أخشاه أن يكون الشارع مصيرنا وهو ما حدث".

24824622_10214810754172319_1231875907_n

وتوضح توفيقة ناجي: "شعرنا بهزة غريبة وتساقط أجزاء من العقار وفي هذه المرة الأمر كان شديد الخطورة، ثم تساقطت أجزاء من العقار وتم إخلاءه ولم يتم توفير البديل لنا"، متسائلة "هل سيظل الشارع مصيرنا؟".

24824217_10214810752092267_1087484833_n

ويطالب محمد راجي، أحد سكان العقار، بتوفير السكن البديل "مش عاوزين غير 4 حوائط تحمينا من برد الشارع وتسترنا وتستر أبنائنا"، وذلك رغم إبلاغهم بأن سيتم نقلهم إلى أماكن الإيواء العاجل، مؤكدا "لو نملك المال فلن نحتاج إلى تدخل الحكومة لإنقاذنا من التشرد".

24581172_10214810754252321_11801263_n

ووجه الدكتور محمد سلطان محافظ الإسكندرية، بتشكيل لجنة لإغاثة الأسر السبع المتضررة برئاسة محمد كمال الدين الحجاجي، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي بالمحافظة، إذ تم صرف لكل فرد "2 بطانية، وجبة غذائية، مبلغ 100 جنيه"، لحين اتخاذ اللازم بالتنسيق مع الجهات المعنية.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : التحرير الإخبـاري

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق