مسئول عراقى يحذر من مؤامرة كبرى لتدمير مصر وسوريا والعراق ولبنان

اليوم السابع 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

حذر نائب رئيس البرلمان العراقى همام حمودى، اليوم الثلاثاء، من "مؤامرة كبرى" لتدمير العراق ومصر وسوريا ولبنان، مشيرا إلى أن المنطقة أحوج ما تكون اليوم لمواجهة "زلزال التكفير" وتعزيز الوحدة الإسلامية.

 

وقال حمودى فى كلمة خلال المؤتمر الحادى والثلاثون للوحدة الإسلامية فى طهران نقلها مكتبه الإعلامى "أننا نحذر من مؤامرة صهيونية كبرى لتدمير دول الطوق ضد إسرائيل مصر العراق سوريا لبنان"، مشيرا إلى أن "المنطقة أحوج ما تكون اليوم لمواجهة زلزال التكفير وتعزيز الوحدة الإسلامية".

 

وأضاف حمودى، أن "كل مصائبنا من إسرائيل ومن يبعدنا عنها يعد خادما لها"، مشيرا إلى أن داعش انتهت كدولة خرافة ولكن يجب مواجهة فكرها الضال عبر عقد مثل هذه المؤتمرات الهامة.

 

ودعا حمودى لعقد مؤتمر للوحدة الإسلامية من قلب كربلاء خلال أربعينية الإمام الحسين لوجود كل شعوب العالم المسلمة بثقافاتها وألوانها وقومياتها، محذرا من مؤامرة صهيونية لإبعاد الشباب عن مبادىء الإسلام الأصيل وصرف نظرهم عن القضايا المصيرية للأمة.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : اليوم السابع

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق