تجميد عضويات وإحالة للنائب العام.. أزمة مهندسي القاهرة والإسكندرية تتصاعد

مصراوى 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الإسكندرية – محمد البدري:    

تصاعدت وتيرة الأزمة الواقعة بين مجلس نقابة المهندسين في الإسكندرية ومجلس النقابة العامة بالقاهرة، بعد توجيه اتهامات مباشرة للمهندسة سمر شلبي نقيب مهندسي الإسكندرية بالتسبب في إهدار المال العام وقرار بإحالتها وآخرين للنائب العام، وتوجيه الأخيرة اتهامات لمجلس القاهرة بوقائع فساد.

وبلغت الأزمة ذروتها بعد أن كشفت رئيس النقابة الفرعية بالإسكندرية، إصدار المجلس الأعلى للنقابة عددا من القرارات كان أبرزها الموافقة على تقديم بلاغ للنائب العام ضد المهندسة سمر شلبي، رئيس النقابة الفرعية بالإسكندرية بدعوى خطئها في الإدارة المعهودة لها، ما أدى إلى الإضرار بالمال العام طبقا للمادة 116 مكرر (أ) من قانون العقوبات، حيث تركزت الاتهامات على إرساء مناقصات لإحدى الشركات الخاصة بصورة غير قانونية.

ووافق المجلس على تقديم بلاغ للنائب العام ضد كل من المهندس مايكل نبيل والمهندسة إيمان تادرس والمهندس خالد أمين، أمين نادى المهندسين سابا باشا بالإسكندرية، ومحمود على عبدالرحمن، مدير شركة خاصة، وذلك استنادا للمواد ١١٩،119 مكرر،115، 116 مكرر 116 مكرر (أ) من قانون العقوبات، كما قرر المجلس تجميد عضوية المهندسين المذكورين كإجراء نقابي وقائي.

وقرر المجلس إحالة كل موظف مالي أو قانوني أو من إدارة المشتريات اشترك في المناقصة محل الاتهامات وبحث أوراقها للتحقيق بالنقابة العامة وطلب ملفاتهم الوظيفية، مع وقف صرف أي مبالغ للشركة المتهمة في الواقعة لحين انتهاء التحقيقات.

وقالت المهندسة سمر شلبي، نقيب مهندسي الإسكندرية، إن أعضاء بمجلس النقابة العامة يحاولون الانتقام منها لكشفها التلاعب في ميزانية عام 2016 وإخفاء عجز قيمته 37 مليون جنيه، بميزانية غير صحيحة وعرضها على الجمعية العمومية، مبينة أن اللجنة التي قررت إحالتها للنائب العام تضم أحد أعضاء هيئة المكتب المسؤولين قانونا عن إعداد الميزانية التي كشفت عنها، وبعضوية أعضاء من المجلس الأعلى، والذين يجدون في تقديم بلاغ عن الميزانية فضيحة وإهانة لهم.

وأضافت في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء، "لهذا السبب أوصوا بتحويلي للنيابة لخطئي في الإدارة على خلفية مناقصة صيانة نادي سابا باشا، والتقرير الصادر المليء بالجهل الهندسي والإداري وإخفاء حقائق والتنكيل، وهو ما سيتم إثباته أمام النيابة، خصوصًا أنه تم تمشيط النقابة والنادي بالإسكندرية ولم يجدوا أي مستندات تصلح لإدانتي وتعمدوا إخفاء الحقائق."

imeg-(1)imeg-(2)imeg-(3)

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : مصراوى

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق