دعوة المبتعثين ومنتجي الأفلام للمشاركة في مسابقة «سلام للأفلام القصيرة»

الحياة 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أطلق برنامج «سلام للتواصل الحضاري» مسابقة «سلام للأفلام القصيرة»، في دعوة إلى الشباب للمشاركة في تقديم أفلام قصيرة باللغة الإنكليزية؛ لتصل إلى العالم كلّه، ولتعكس صورة المملكة الحضارية ومكانتها الدولية.

وتستهدف المسابقة، شبان المملكة وشابّاتها المبدعين في مجال الأفلام القصيرة؛ تشجيعاً لهم على اكتشاف مواهبهم؛ وتعزيزاً لتواصلهم مع القضايا التي تهم الوطن؛ وتدعيماً لهم لتقديم أنفسهم، بما يعكس طبيعة مجتمعنا السعودي وقيمه الدينية والإنسانية والاجتماعية والحضارية؛ تواصلاً مع برامج الرؤية الوطنية 2030 الطموحة في المجالات الحضارية كافة.

وكشف المشرف العام على البرنامج الدكتور فهد السلطان عن أن المسابقة تهدف إلى توفير محتوى وطني يسهم في تصحيح صورة المملكة وإبرازها وتقديمها للعالم بأسلوب معاصر، عبر وسائل الإعلام الجديد، وتقديم حقائق علمية موضوعية عن منجزات المملكة في المجالات الثقافية والاقتصادية والحضارية والإنسانية، إضافة إلى إبراز أهمية المملكة ودورها وإنجازاتها محلياً وإقليمياً ودولياً، وإسهامها في تعزيز ثقافة التعايش والحوار والسلم العالمي، مشيراً إلى أن آخر موعد لتسليم الأعمال المشاركة سيكون في الـ22 من شباط (فبراير) 2018، وستكون حفلة التكريم في السابع من آذار (مارس) 2018.

في حين تشترط المسابقة أن تحمل مواضيع الأفلام المشاركة معاني سامية لرسالة المملكة الإنسانية والحضارية، وتعكس واقعها الفعلي لتصل إلى العالم كلّه، معبرةً عن الصورة الإيجابية الحضارية الشاملة في جميع المجالات، من خلال ثلاثة محاور، هي: «موطن العز»، الذي يتناول إبراز مظاهر التطور والمنجزات التي تمتاز بها المملكة العربية السعودية، ورؤية 2030، التي تتجه المملكة نحوها من أجل مستقبل أكثر تقدماً، و«بصمة سعودية»، وهو موجّه إلى المبتعثين، ويسلطون من خلاله الضوء على أبرز الأنشطة الإبداعية، التي أسهموا فيها في المجالات المختلفة، مثل: الأعمال التطوعية والثقافية، ودورهم في عكس صورة ذهنية إيجابية عن المملكة، و«وطن واحد وألوان متعددة»، الذي يسلّط الضوء على الثراء والتنوع الثقافي والفني الذي تملكه المملكة، ويتناول مظاهر التعايش والتسامح بين مختلف الأطياف السعودية.

وحددت المسابقة مسارين للمشاركة، وهما: الأفلام القصيرة، بحيث تحوي مشاهد تمثيلية أو وثائقية قصيرة، أو الرسوم المتحركة (إنيميشن)، من خلال عمل موشن غرافيك أو رسوم متحركة.

وتبلغ قيمة جوائز المسابقة 150 ألف ريال، موزعة بحسب الآتي: الجائزة الأولى 50 ألف ريال، الجائزة الثانية 40 ألف ريال، الجائزة الثالثة 30 ألف ريال، الجائزة الرابعة 20 ألف ريال، الجائزة الخامسة 10 آلاف ريال.

وتعد المسابقة مبادرة إعلامية جديدة وفعّالة لإقامة حوار وتواصل ثقافي، عبر وسائل الإعلام الجديد، للوصول إلى ثقافات متعددة ومختلفة، وخلق تواصل معها، وإطلاعها على الجانب الحضاري للمملكة وما يحمله هذا الجانب من أبعاد وصور تراثية وثقافية واقتصادية ذات رسالة نبيلة، في إطار الدور الإنساني الكبير الذي تقوده المملكة عالمياً.

ويمثل «سلام» منصة هادفة ومفيدة للحوار المفتوح والتفاهم الإيجابي بين السعوديين وغيرهم، للتعرف على المشتركات الإنسانية والثقافية بين الجميع، ومحاولة لفتح باب الحوار في القضايا ذات العلاقة.

ويمكن لجميع المبتعثين والمبتعثات والمترجمين وممن يتحدثون اللغة الإنكليزية المشاركة في تقديم محتوى يسهم في إبراز صورة المملكة الثقافية، وتقديمها للعالم بأسلوب جميل وسريع، عبر وسائل الإعلام الجديد، ويمكن التواصل مع البرنامج من خلال الموقع.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الحياة

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق