المملكة تدحر هجوماً للانقلابيين.. وتدمر 3 صواريخ ومدافع

صحيفة عكاظ 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

عكاظ (جازان)

دحرت القوات السعودية المشتركة أمس (الخميس) هجوماً للميليشيات الانقلابية على نقطة رقابة عسكرية حدودية قبالة جازان، وتمكنت من قتل العشرات من العناصر المهاجمة، وتدمير ثلاثة صواريخ من طراز «كورنيت»، وثلاثة مدافع متحركة، وعدد من القذائف والذخائر، بعد أن صدت هجوما للميليشيات قبالة الخوبة في منطقة جازان.

ووفقا لـ«العربية نت»، فإن فصائل من الميليشيات هاجمت نقاطا رقابية عسكرية عبر عدة محاور، بعدما تخطت الحدود اليمنية باتجاه الحدود السعودية، حيث تصدت لها القوات السعودية بالأسلحة المباشرة وغير المباشرة، بمساندة طيران التحالف الذي استهدف التعزيزات العسكرية القادمة إليهم.

وفي خميس مشيط، تمكنت قوات الدفاع الجوي، من تدمير صاروخ باليستي أطلقه الحوثيون ليل أمس، وسقطت أجزاؤه بعد تدميره في مكان خالٍ على بعد 200 متر تقريبا من المنطقة المأهولة بالسكان في حي الضيافة بخميس مشيط، فيما باشرت الجهات المختصة الموقع، ولم تنتج عنه أي أضرار.وأوضح المتحدث باسم قوات تحالف إعادة الشرعية لليمن العقيد ركن تركي المالكي، أنه في تمام الساعة 8:20 مساء أمس، رصدت قوات الدفاع الجوي الملكي انطلاق صاروخ باليستي من داخل الأراضي اليمنية باتجاه أراضي المملكة، موجه لمدينة خميس مشيط، وتم اعتراضه وتدميره دون وقوع أي خسائر.

وقال إن السيطرة على الأسلحة الباليستية من قبل المنظمات الإرهابية، ومنها الميليشيات الحوثية المسلحة، يمثل تهديداً للأمن الإقليمي والدولي، وإن اطلاقها باتجاه المدن الآهلة بالسكان يعد مخالفاً للقانون الدولي الإنساني. وأكد «التحالف» أن استمرار الميليشيات في استهداف المدن بالصواريخ الباليستية أكبر دليل على استمرار تهريب الأسلحة إلى الداخل اليمني بكل الطرق والوسائل المخالفة للقرار 2216.


تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : صحيفة عكاظ

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق