السعودية تتبرع بـ100 ألف دولار لقرية الأطفال العالمية في بولندا

صحيفة سبق اﻹلكترونية 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ
لرعاية اليتامى من الأسر المفككة في المنطقة والدول المجاورة

قام سفير خادم الحرمين الشريفين لدى بولندا محمد بن حسين مدني، وممثل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية منصور العيد، بتسليم شيك بمبلغ 100 ألف دولار أمريكي لمؤسسة ستانيسوافا بينشاك لمساعدة الأطفال؛ وذلك دعماً لإنشاء القرية العالمية متعددة الأعراق في مدينة بجوززف بمحافظة بودكارباسكي بجنوب شرق بولندا.

جاء ذلك بهدف رعاية الأطفال اليتامى من الأسر المفككة في المنطقة والدول المجاورة من مختلف الأعراق والثقافات والأديان.

وحضر مراسم التسليم من الجانب البولندي: محافظُ محافظة "بودكارباسكي إيفا لينيارت"، ونائبة رئيس البرلمان الإقليمي لمحافظة بود كارباسكي "ماريا كوروفسكا"، وعضو البرلمان البولندي رئيسة الفريق البرلماني للاتصال مع المملكة العربية السعودية "كريستينا فروبليفسكا"، وعدد من الشخصيات البولندية البارزة، والعديد من وسائل الإعلام.

وأكد السفير "مدني" أن المملكة قدّمت لمواطني جمهورية بولندا الصديقة العديدَ من المساعدات الإنسانية في مجال فصل التؤام السيامي، وعلاج الأطفال، ودعم بعض المعاهد الطبية، وتشجيع الحوار بين الثقافات والأديان، والتعاون الثقافي والتعليمي وغيرها؛ مشيراً إلى أن هذه المبادرات تؤكد عمق العلاقة بين البلدين.

وقال: التبرع الأخير لدعم إنشاء القرية العالمية متعددة الأعراق في منطقة بجوزوف؛ يشكل استمراراً لنهج المملكة في رعاية الأطفال وهم أكبر ثروة إنسانية وهي خطوة في التعاون بين الشعوب والثقافات.

من جانبه، قدّم رئيس المؤسسة "إندجي بيتشاكب" الشكر الجزيل لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على هذه الهبة الكريمة؛ مشيراً إلى الأثر الطيب الذي أحدثته في أوساط مواطني المنطقة؛ متمنياً للمملكة المزيد من الازدهار والتقدم.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية

أخبار ذات صلة

0 تعليق