قوات الاحتلال الإسرائيلي تقمع مسيرتين مناهضتين للاستيطان بالضفة الغربية

بوابة أخبار اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الجمعة، 01 ديسمبر 2017 - 05:11 م

قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي ، مسيرتين سلميتين مناهضتين للاستيطان والجدار الفاصل بالضفة الغربية في كل من "كفرقدوم" شرق قلقيلية، و"نعلين" شمال غرب رام الله؛ ما أدى إلى إصابة عدد من الفلسطينيين.
وقال شهود عيان إن أربعة فلسطينيين أصيبوا بالاختناق، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة قرية كفر قدوم، الأسبوعية السلمية المناهضة للاستيطان، والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ 14 عاما لصالح المستوطنين اليهود.
وقال منسق المقاومة الشعبية في القرية مراد شتيوي - في تصريح اليوم - إن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الغاز تجاه المشاركين في المسيرة؛ ما أدى لإصابة 4 فلسطينيين بالاختناق، وتم علاجهم ميدانيا، مضيفًا أن المسيرة انطلقت تضامنا مع أهالي بلدة قصرة، الذين يتعرضون لاعتداءات متواصلة من قبل المستوطنين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، والتي أدت لاستشهاد فلسطيني.
وفي نعلين، قمعت قوات الاحتلال، المسيرة الأسبوعية السلمية المناوئة للاستيطان والجدار العنصري، والتي خرجت اليوم إحياءً ليوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني، واستنكارا لجريمة إعدام الشاب عودة من قبل المستوطنين في بلدة قصرة جنوب نابلس أمس.
وأفاد عضو اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في نعلين، محمد عميرة، بأن المشاركين أدوا صلاة الجمعة وسط أشجار الزيتون جنوبي القرية، وأن مواجهات اندلعت عقب أداء الصلاة حيث أطلق جنود الاحتلال خلالها قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بحالات اختناق.
ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية، ورددوا الهتافات المناوئة للاحتلال والمناصرة لأهالي بلدة قصرة في تصديهم لعصابات المستوطنين أمس.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : بوابة أخبار اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق