اللجنة الأولمبية الدولية تجتمع لحسم مصير روسيا في الأولمبياد الشتوي

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اجتمع مجلس إدارة اللجنة الأولمبية الدولية اليوم لثلاثاء لمناقشة الحظر المحتمل على روسيا من المشاركة في دورة الألعاب الشتوية المقبلة المقررة في بيونجتشانج بكوريا الجنوبية مطلع عام 2018 وذلك بسبب فضائح المنشطات التي تحيط بالرياضة الروسية.

وكان مقررا أن يستمع المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية الدولية إلى تقرير من إحدى لجنتيها المختصتين بهذا الأمر كما ينتظر أن يصدر الألماني تومس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية قراره بهذا الشأن في وقت لاحق اليوم.

وقد تتعرض روسيا لحظر تام من المشاركة في الأولمبياد الشتوي الذي تستضيفه بيونجتشانج من التاسع إلى 25 فبراير المقبل.

ولكن اللجنة الأولمبية الدولية قد تكتفي بفرض غرامة مالية كبيرة أو فرض حظر غير تام يستطيع من خلاله الرياضيون الروس غير المتورطين في فضائح المنشطات المشاركة كرياضيين مستقلين بعيدا عن مظلة بلدهم.

وكانت روسيا هددت بمقاطعة أولمبياد 2018 الشتوي في حال حدث هذا السيناريو ولكن قصر الكرملين أوضح أمس الاثنين أن الموقف قد لا يكون هكذا.

وكانت اللجنة الأولمبية الدولية أوقفت في الأسابيع القليلة الماضية 25 رياضيا روسيا مدى الحياة بسبب ممارسات تتعلق بالمنشطات منها استبدال بعض العينات بأخرى خلال أولمبياد سوتشي 2014 الشتوي وذلك بعد تحقيق أجري بشأن هذه الوقائع وأشرفت عليه لجنة بقيادة السويسري دينيس أوزوالد بتكليف من اللجنة الأولمبية الدولية.

كما تستمع اللجنة الأولمبية الدولية اليوم إلى تقرير اللجنة الثانية التي يترأسها السويسري صامويل شميد والتي تركز عملها على البحث والاستقصاء بشأن مدى صحة تدخل الدولة في تنظيم عملية تعاطي منشطات ممنهجة بين الرياضيين.

 ويترأس الوفد الروسي في اجتماعات اليوم بمدينة لوزان السويسرية ألكسندر جوكوف رئيس اللجنة الأولمبية الروسية ويضم معه يفجينيا ميدفيديفا بطلة العالم السابقة في التزلج.

 

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق