الصين تعلن عن الإعفاءات الضريبية، لتشجيع الشركات الكبرى مثل آبل على البقاء

إلكتروني 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ليس سرا أن الشركات التقنية الكبرى يمكن أن تجلب الكثير من المال للبلدان التي تعمل فيها، كما أنها من الممكن أن تساعد أيضا في تحسن حالة البلد، من خلال إحداث المزيد من فرص الشغل. وهذا هو السبب في أنه ليس من المفاجئ أن نجد بلدان مثل الصين حريصة على إستقطاب الشركات التقنية الكبرى مثل آبل للبقاء في البلاد وتوسيع عملياتها.

وفقا لتقرير جديد صدر مؤخرًا من صحيفة نيويورك تايمز، فيبدو أن الحكومة الصينية قد أعلنت عن توفيرها لإمتيازات ضريبية للشركات الأجنبية العاملة في البلاد إعتبارًا من شهر يناير من العام 2017. ولكن لن يتم إعفاء جميع الشركات، والشركات المؤهلة للحصول على الإعفاءات الضريبية يتوجب عليها إعادة استثمار الأموال التي تجنيها في قطاع معتمد، بما في ذلك قطاع التكنولوجيا والسكك الحديدية والزراعة والتعدين.

من المثير للإهتمام أن نجد بأن الصين ليست الدولة الوحيدة التي تحاول إغراء الشركات التقنية الكبرى مثل آبل للبقاء والإستثمار في البلاد. وكما تتذكرون على الأرجح، فقد عرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على شركة آبل الحصول على إعفاءات ضريبية مقابل تصنيع أجهزتها الأكثر شعبية مثل iPhone و iPad في الولايات المتحدة الأمريكية بدلا من الصين وتايوان.

حتى بعض الشركاء المصنعين لشركة آبل، مثل TSMC و Foxconn أعلنت في العام 2017 عن خططها لتحويل بعض عملياتها إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

 

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : إلكتروني

أخبار ذات صلة

0 تعليق