حفتر: اتفاق الصخيرات «فقد شرعيته»

الدستور 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلن قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر التزام الجيش بالدفاع عن الشعب، رغم "التهديد والوعيد" باتخاذ إجراءات دولية صارمة ضد الدولة، إذا اتخذت خطوات خارج إطار الأمم المتحدة.

وفي كلمة ألقاها الأحد، بمناسبة انتهاء صلاحية الاتفاق السياسي الذي عقد في الصخيرات قبل سنتين، قال حفتر إن كل الأسماء المنبثقة عن الاتفاق "فقدت شرعيتها المزعومة".

وأضاف: "يشعر المواطن أن صبره نفد، وأن الاستقرار الذي انتظره بعيد المنال إن لم يكن وهما وسرابا، مع سقوط الوعود الأممية والساسة المنخرطين في الاتفاق. كل آماله التي بناها على وعود المسارات القائمة تم تبديدها، ففقد الثقة بكل المؤسسات المحلية والدولية".

وانتقد حفتر المؤسسات الدولية وعلى رأسها الأمم المتحدة، موضحا: "لا نلمس من المؤسسات الدولية التي تدعي حرصها على الوضع أي إجراءات استباقية قبل تاريخ انتهاء اتفاق الصخيرات تطمئن الشعب".

وقال: "نشهد اليوم بكل أسف مؤشرات دخول الدولة الليبية في مسار خطر، ينذر بتدهور حاد في كافة الشؤون المحلية، وقد يمتد إلى الأطراف الإقليمية والدولية".

واستطرد أكبر مسؤول عسكري ليبي: "القيادة العامة عمدت للتواصل مع المجتمع الدولي وقدمت مبادرات لدفع العملية السياسية، ونبهت لضرورة الإسراع إلى دفع الأطر الليبية إلى حل شامل قبل تاريخ اليوم، واتخاذ ما يلزم لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية في أسرع وقت ممكن، إلا أن الطرف الأممي والعناد المحلي نتج عنهما انتهاء الأجل دون ضمانات لحل شامل وعادل".

وتابع حفتر: "بلغ الأمر التهديد ضد القيادة العامة باتخاذ إجراءات دولية صارمة ضدها، إذا اتخذت أي خطوات خارج إطار المجموعة الدولية وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا".

إلا أن قائد الجيش استطرد: "رغم التهديدات نعلن انصياعنا التام لأوامر الشعب دون سواه، ونرفض رفضا قاطعا التهديد والوعيد ونتعهد للشعب بأننا ملتزمون بالدفاع عنه وعن مقدراته، ونعلن رفضنا خضوع الجيش إلى أي جهة مهما كان المصدر الذي تستمد منه شرعيتها ما لم تكن منتخبة".

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر على زيارة ومتابعة الشرق تايمز ، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل حفتر: اتفاق الصخيرات «فقد شرعيته» , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه، المصدر : الدستور

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق