جارديان تكشف رحلة شاب صومالي قبل تحوله لإرهابي في سوريا

الوفد 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نشرت صحيفة الجارديان البريطانية تقريرا بعنوان "كيف حولت إعادة التأهيل وليس السجن لمدة طويلة حياة منتم سابق لتنظيم داعش"، حول استراتيجية التأهيل الاستباقي لردع الشباب المنساقين لدعاية الإنضمام لتنظيم داعش،

وتقول الصحيفة إن عبد الله يوسف كان يواجه أزمة هوية، حيث كان يعيش مشتتا بين الحياة في منزل أسرته الصومالية بقيمها المحافظة التقليدية وبين حياته كطالب مدرسة في منيسوتا، وأدى هذا التمزق إلى لجوء الصبي المراهق إلى الدعاية المتشددة على الإنترنت.

وفي عام 2014 ألقي القبض على عبد الله قبل أن يستقل طائرة متجهة من منيسوتا إلى سوريا للانضمام لتنظيم الدولة.

وتقول الصحيفة إن عبد الله كاد أن يضيع ويتجه للإرهاب ولكن وقصته كانت لها نهاية إيجابية غير متوقعة، فالذين يتجهون للانضمام للتنظيمات المتشددة عادة ما ينتهي بهم الحال إما قتلى أو سجناء لأعوام طويلة. ولكن في نوفمبر الماضي أصدر قاض الحكم بإطلاق سراحه وعودته إلى بيت أسرته.

ويجري إدماج عبد الله في المجتمع بعد الحكم عليه بالانضمام لبرنامج لـ "إعادة التأهيل الأيديولوجي"، وأمضى عبد الله عاما في مؤسسة إصلاحية فدرالية، قرأ فيها الفلسفة والسير الذاتية والأدب، وكتب مقالات وشعرا، كما امضى وقتا في التفكير والتأمل والتدبر في خياراته للمستقبل.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر على زيارة ومتابعة الشرق تايمز ، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، وقد تم نقل جارديان تكشف رحلة شاب صومالي قبل تحوله لإرهابي في سوريا , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه، المصدر : الوفد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق