حقيقة قرار إلغاء «الأعلى للجامعات» اعتماد شهادات خريجي أكاديمية الفنون

الدستور 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قال الدكتور سامح مهران، الرئيس السابق لأكاديمية الفنون، إنَّه لم يوقِّع خلال رئاسته للأكاديمية أي بروتوكول مع المجلس الأعلى للجامعات بشأن اعتماد شهادات خريجي الأكاديمية بما فيها الدراسات العليا، لافتًا إلى أنَّ شهادات الأكاديمية معتمدة منذ قبل توليه منصبه.

وأوضح «مهران» لـ«الدستور»، أنَّ ما طالب به خلال رئاسته أكاديمية الفنون وحتى الآن هو استكمال مشروع الجودة، مشيرًا إلى ضرورة أن يبذل الكاتب الصحفي حلمي النمنم وزير الثقافة جهدًا حتى تمُثل الأكاديمية في المجلس الأعلى للجامعات، من خلال اتفاق مبرم بينه وبين وزير التعليم العالي.

وتواردت أنباء عن قرار المجلس الأعلى للجامعات إلغاء اعتماد شهادات خريجي أكاديمية الفنون بما فيها الدراسات العليا بعد أن رفضت الدكتورة أحلام يونس، رئيس الأكاديمية التعامل مع طلب المجلس الأعلى للجامعات منذ عام ونصف العام بإرسال اللائحة الجديدة وتوصيف المناهج بالإضافة لرسوم الاعتماد لكل مادة طبقًا لمعايير الجودة، ودفع المبلغ المطلوب لكل مواد المعاهد والدراسات العليا والمقدر بمليون و160 ألف جنيه في 8 سنوات مقبلة.

وقالت مصادر مطلعة في أكاديمية الفنون، إنَّه بعد عدم تعامل رئيس الأكاديمية مع الأمر بجدية بعث المجلس الأعلى للجامعات بإلغاء اعتماد كل شهادات خريجي الأكاديمية، وهو ما دفع رئيس الأكاديمية بتقديم طلب لوزير الثقافة الكاتب الصحفي حلمي النمنم لإلغاء الرسوم، إلا أن الطلب قوبل بطلب السند القانوني لهذا الإلغاء.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الدستور

أخبار ذات صلة

0 تعليق