الميراث الملعون .. الأشقاء الـ5 أنهوا حياة ابني عمهم

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
الميراث الملعون .. الأشقاء الـ5 أنهوا حياة ابني عمهم من موقع الوفد، بتاريخ اليوم الأربعاء 15 أغسطس 2018 .

كتب- محمد جلال:

تقطعت صلة الرحم، ودابت حبال المودة عندما قاموا خمسه اشقاء بإرتكاب جريمه تقشعر لها الأبدان وتنفطر عليها القلوب من اجل الميراث الملعون،قلوبهم كالحجارة حيث ذهبوا إلي منزل أولاد عمومتهم"محمد"و"صبحي"  وقامو بترويعهم بالاسلحه البيضاء وضرب من الطلقات الناريه وعزمو النيه علي قتلهم أمام أعين الناس.

 

كانت البداية عندما سيطرت شهوة المال على ولاد العم وقادتهم نحو الهاوية المحتومة ، وبدلاً من أن يكونوا يدً واحدة صاروا أعداءً يتحكم بهم حب المال،فقد كان يجمعهم بيتا كبيرا يسوده الحب ،والتعاون،والود ,انهم ابناءالعم يقفون بجانب بعضهم البعض في الافراح والاحزان اذا نظرت اليهم حسبتهم اخوه حتي حانت اللحظه الحاسمة التي استطاع الشيطان ان يدخل بينهم.

 

وهي وفاه والد الشقيقين "محمد"و"صبحي"سيطر الحزن علي المنزل الكبيروعم السكوت وانهالت الدموع علي الخدين ، انتهي عزاءالوالد وسرعان ما

جفت الدموع وحانت لحظه الشيطان لكي يتدخل بين اولاد العم ،بدوره قام "صبري"الاخ الاكبر للخمسه اشقاءبالذهاب الي ولاد عمهم وقال لهم "احنا عايزين نقسم الورث ونعرف ايه اللي لينا وايه اللي علينا"لم يمانعوا طلب "صبري"اتصل محمد بمحامي الاسره لكي يقسم الورث بينهم.

 

كانا نصيب الاخوين اكبر من نصيب ابناء عمهم وهوما لم يقبله الاشقاء الخمس ،فتفشي الطمع في النفوس واستشاط الاخوه غضبا ،فقرروا ان يزاحموا اولاد عمومتهم في ورثهم،فطلبوا من الاخوين ان يتنازلا عن جزء من الميراث لهم نظرا اليهما الشقيقين وهم في غاية الزهول وقالوا"نتنازل عن جزء من الميراث ليه انتوا مش اخدتو نصيبكم "و  لم يوافق الشقيقان ،فبدأت الخلافات بينهم

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D
والمشادات وتفرقا واصبح كلا منهم يقيم في شقه بخلاف الاخر بعدما كانوا في بيتا واحد

ظلت الخلافات بينهم طيله عامين حتي خطرت فكره في عقول الاشقاء الخمس،وهي ان يتفقوا مع ابنائهم علي التشاجر مع اطفال عمهم فقالوا لاولادهم "كل ما تشوفو ولاد عمكواضربوهم" ،تشجع الاطفال علي ذلك فكلما كان يلعبون مع ابناء عمومتهم يقومون بالتعدي عليهما حدث هذا الامر اكثر من مره ،فذادت المشادات والمشاحنات بينهم حتي وصلت المشاجرات الي التراشق بالايدي .

 

ظلت المشاحنات شهور حتي جاء الشهر الكريم "شهر رمضان"فحانت الفرصه لهم لكي يبدأوا المعركة الدمويه ،حيث ذهب الاشقاء الخمس الي المنزل الذي يعيش به الاخوين وهم يتنفسون غلآ ،وقاموا بإطلاق عدد من الاعيره الناريه باتجاه المنزل ,وقاموا باستعراض القوة والعنف ضد المجني عليهما بقصد ترويعهما، من خلال بث الذعر في نفوسهم وتكدير أمنهم وسكنهم وتعريض حياتهم للخطر،وقاموا بالتعدي عليهما بدون رحمه ولا شفقه ،انهالوا عليهم بالضرب دون النظر الي صلة القرابه التي تجمعهم ,فقام علي اثر التعدي اصابات اودت بحياتهم .

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( الميراث الملعون .. الأشقاء الـ5 أنهوا حياة ابني عمهم ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الوفد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق