حالات .. ” نص نثري “

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 برهان غنيم


حينما لمحوا موميايَ
تبتاع السجائرَ والورودَ تساءلوا
هل للورودِ ذائقةُ الدخانِ
أم اللدخانِ إدمانُ العبير ؟؟
لكننى لم أكترث
أمضيت يومى ميتاً حتى الصباح
حين صحوتُ ..
مددتُ أصابعى أحاول فتحَ جفنيّْ عيناىَ الملتصقين
بعدما فشلت ؟ وجهتُ بؤبؤ العينين عكس الاتجاه
وجدتهم يلعبون النرد فى قلبي
وينهرون أبناءهم بالكف عن الصراخِ
وهم يركلون كرةً مطاطيةً في رئتيَّ
وسمعت إحداهنَّ من داخلِ فص الكبد الأيمن
تطلب من جارتها فى البنكرياس
أن تمدّ بينهما حبل الغسيلْ
حزنتُ كثيراً لمحاولتهنَّ تنفيذ ذلك عدة مرات ..
وشقَّ سمعى رجلٌ من كُليتي الوحيدة
يطلبُ من صديقه التوقيعَ فى دفتر الإنصراف
لأنه سوف يقفُ فى طابور فاتورة الكهرباء (بكيت كثيراً )
إلتفتُّ إلى مكانٍ آخرَ داخلي
نظرتُ بتعجبٍ علي أحدهم يخلعُ حذاءه
حين سكبتْ سيدةٌ عجوز ماء الغسيلِ في الشارع
نظرَ لي معاتباً ( حذائي أغلي من قدمي )
كدواء البنسلين طويل المفعول
( أغلي من الروماتيزم الجاثم فوق القلب )
ضحكتُ ضحكةً مدفوعة الأجر
فقد أحببت تجربتي مع الموت جداً
ثم أغلقتُ جسدى عليهم ..ومضيت

 

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( حالات .. ” نص نثري “ ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الموجز العربي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق