"الساعات المعتمدة".. سلاح الجامعات المصرية لمواكبة التخصصات العالمية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
"الساعات المعتمدة".. سلاح الجامعات المصرية لمواكبة التخصصات العالمية من موقع مصرس، بتاريخ اليوم السبت 1 سبتمبر 2018 .


1040 جنيهًا للساعة ب«هندسة القاهرة».. ومجانًا ب«طب حلوان»
أحمد الجارحى: نعمل على زيادة تخصصات البرامج الخاصة
اتجهت العديد من الجامعات المصرية منذ سنوات، إلى تزويد أقسام الكليات ببرامج الساعات المعتمدة، وذلك حتى تواكب التطور العلمى بالجامعات الغربية التى تعمل جميعها الآن بنظام الدراسة بالساعات المعتمدة، بالإضافة إلى أن بعض الكليات تزود مواردها المالية من خلال هذا النظام.
ويؤدى الطالب فى نظام الدراسة بالساعات، بعض المقررات، بالإضافة إلى المقررات الأساسية، مع مقررات اختيارية واجبارية، واختيار عدد منها أو التدريس فيها فقط، كما يسمح نظام الساعات المعتمدة، بإعادة مقررات الرسوب فقط دون الأخرى.
ويمتاز نظام الدراسة بالساعات بوجود المرشد الأكاديمي، الذى يوجه الطالب للطريق السليم والمتابعة المستمرة بناء على ميوله ورغباته وقدراته، وحل كل المشكلات التى تواجهه، مع التقويم المستمر، وعدم اقتصاره على الامتحان النهائى فقط، بل إلى خطوات مرتبطة بعضها فوق بعض من إجراء البحوث والقراءات والمناقشات.
إلا أن أسعار الساعة فى هذا النظام بالجامعات فلكية، وتنافس الجامعات الخاصة، ويقتصر دخولها على الميسورين فقط.
فى جامعة القاهرة، يصل سعر الساعة بكلية الهندسة فى «برنامج هندسة الميكاترونيات، وبرنامج العمارة والعمران البيئي» إلى 1040 جنيهًا للساعة المعتمدة، حيث يتراوح عدد الساعات المعتمدة بهذه البرامح مابين 12 ساعة كحد أدنى و21 ساعة كحد أقصى فى الفصل الدراسى الواحد.
وفى جامعة حلوان، قال الدكتور محمد فتوح، عميد كلية هندسة المطرية بجامعة حلوان، إن الكلية تحتوى على 3 برامج خاصة بنظام الساعات المعتمدة، «برنامج هندسة الطاقة، وبرنامج الهندسة الإنشائية، وبرنامج العمارة والتكنولوجيا الرقمية»، ومصروفات الساعة فيها ب 450 جنيها.
وفى ذات السياق، قال الدكتور أحمد الجارحي، عميد كلية الهندسة بجامعة حلوان، إن الكلية تعمل على زيادة التخصصات من خلال البرامج الخاصة التى يتم التدريس فيها بنظام الساعات المعتمدة، وبمصروفات خاصة، مشيرًا إلى أنه يوجد بالكلية برنامجان خاصان، هما «هندسة الاتصالات والمعلومات، وهندسة الوقاية الكهربائية».
ولكن جامعة حلوان خرجت بشيء متفرد، وهو أن كلية الطب تطبق نظام الساعات المعتمدة مجانًا للطلاب، وذلك حسبما أكد الدكتور ممدوح مهدي، عميد كلية الطب بجامعة حلوان وعضو لجنة القطاع الطبى بالمجلس الأعلى للجامعات، والذى قال إن كلية طب جامعة حلوان أول كلية تطبق نظام التدريس بالمجموعات التكاملية، والقائم على البرامج الخاصة بنظام الساعات المعتمدة مجانا للطلاب، حيث إن كليات الطب الأخرى مثل القصر العينى وكلية طب جامعة عين شمس كانتا تعمل بالنظام القديم فى الدراسة، والنظام الحديث كان يُدرس كبرامج خاصة بمصروفات، مؤكدًا على أن لجنة القطاع الطبى بالمجلس الأعلى للجامعات، قررت العمل بنظام المجموعات التكاملي، الذى يعتمد على البرامج الخاصة بنظام الساعات المعتمدة فى جميع كليات الطب بالجامعات المصرية، بداية من العام الدراسى المقبل 2018/2019.
ومن جانبه، علق الدكتور عبدالعظيم الجمال، أستاذ المناعة والميكروبيولوجى المساعد بجامعة قناة السويس، وعضو لجنة تحسين أوضاع هيئة التدريس بالمجلس الأعلى للجامعات، على التدريس بنظام الساعات المعتمدة فى الجامعات، قائلًا: «إن نظام وبرامج الساعات المعتمدة، أحد الأنظمة الحديثة والمنتشرة حاليا فى معظم الجامعات المصرية مواكبة لما يسمى بجودة العملية التعليمية، وهذا النظام له مزايا وعيوب».
وتابع «الجمال»: «أولاً: ميزة نظام الساعات المعتمدة أنه يعتمد النظام على التقييم والتقويم المستمر للطالب، ولا يقتصر التقييم فقط على امتحان آخر العام، ثانيًا: إعطاء فرصة أخرى للطالب بإعادة المقرر الراسب به وليس كل المقررات».
وأكد على وجود المرشد الأكاديمى ذو الخبرة، والذى يقدم النصيحة المستمرة للطالب وتوجيهه حسب ميوله وقدراته العلمية ومتابعة وحل أى مشاكل أو عقبات قد تواجهة، إضافة إلى إمكانية اختيار الطالب للمواد حسب رغبته، وذلك بالمواد الاختيارية، وإمكانية اختيار الطالب لأستاذ المادة، كما يعمل النظام على ربط الطالب بالجامعة دائمًا من خلال الأنشطة التى يقوم بها أثناء فترة الدراسة والانتظام فى حضور المحاضرات، وتزويد الطلاب بمهارات إضافية تواكب سوق العمل، مشددا على ضرورة ألا تهدف هذه البرامج للربح.
وأضاف «الجمال»: أما عن عيوب النظام بعد تطبيقه لعدة سنوات على أرض الواقع، فهذا النظام كان لا بد أن يبتعد عن الربحية، وأن يكون هدفه الأوحد تخريج طلاب ذوى مهارات مواكبة لسوق العمل، إلا أن بعض الأماكن ركزت فقط على الربحية دون جودة ومضمون حقيقيين، وهناك شكاوى من الطلاب بسبب ارتفاع أسعار الساعات لبعض المواد الدراسية، فأقل سعر للساعة 150-300 جنيه.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( "الساعات المعتمدة".. سلاح الجامعات المصرية لمواكبة التخصصات العالمية ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : مصرس

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق