أخبار المغرب/ أخنوش إرحل .. Akhannouch Go out !

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أخنوش إرحل .. Akhannouch Go out !عبد المجيد مومر الزيراوي نشر في كواليس اليوم يوم 22 - 09 - 2018" لأن أبناء اليوم ، هم الذين يعرفون مشاكل ومتطلبات اليوم ! " مقتطف من الخطاب الملكي السامي.تمكن المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار بقيادة " الكابتن أخنوش " من تحقيق الإنتصار في مباراة لكرة القدم جمعته بشبيبة حزبه يومه الجمعة، بمدينة مراكش بنتيجة أربعة أهداف مقابل هدفين. هذه المباراة التي شارك فيها أعضاء المكتب السياسي للحزب جاءت على هامش النسخة الثانية للجامعة الصيفية لشباب حزب التجمع الوطني للأحرار و التي يتم تنظيمها بمدينة مراكش. و لعل المثير في هذا الخبر يتلخص في أن طقوس الترويض الذومالي على فكرة الإنهزامية ، تجعل من شباب حزب التجمع الوطني للأحرار مجرد كومبارس في مسرحية سياسوية يحتكر فيها دور البطولة " الكابتن أخنوش " . فمن غير المعقول إنهزام فريق الشباب أمام فريق الشيوخ في لعبة كرة القدم ، و لا يعقل أن تسقط اللياقة البدنية العالية أمام الأرداف و البطون المنتفخة ، كما لا يعقل أن ينهزم علو همة الشباب و شغفهم بكرة القدم أمام أرجل متثاقلة لا تستطيع تمرير الكرة سوى بشق الأنفس . إن واقعة إنهزام فريق الشباب برباعية مدوية تكشف لنا في مدلولاتها الرمزية أن فلسفة التجديد عند الكابتن أخنوش تتجسد في عملية إستقطاب على المقاس لشبيبة حزبية غير قادرة على ربح مباراة ودية ، فكيف إذن -بِرَبِّي و رَبِّكُم- سينتصر هذا الشباب في مباراة رسمية يحتاج فيها المغرب كَسْبَ نقطها الثلاث قصد ضمان الصعود المنشود ؟!. و لابد لنا هنا من القيام بمحاولة إستظهار ما يريدون لنا إستبطانه من خلال مسار مشروع ترويض الشباب على فكرة الهزيمة لدى الذوماليين الأحرار ، فَالكَابْتِن أخنوش بمساعدة طاقمه التقني يريد بالجَبْر الإعلامي غسل أدمغتنا و محو ذاكرة أذهاننا . إنه يريد منا كشباب وطني الإنهزام أمام أطروحته السياسية " supermarket poltique " و الإذعان لروايته المُشَيْطِنَة لحملة المقاطعة الفايسبوكية التي زعزعت إمبراطوريته المالية ، ثم نسيان أو غض الطرف عن مسؤوليته التقصيرية في فشل النموذج التنموي المغربي ، بل هو يتمادى في شروده السياسي و يريد تسجيل هدف مرفوض من خلال الإشارة في حديثه إلى أن العدو الرئيسي اليوم لكافة القوى في البلاد هو القضاء على " الفقر و البطالة " وأن غاية مسارهم هي إرجاع الثقة للشباب في ولوج العمل الحزبي والسياسي بشكل عام. و هنا لا يسعنا إلاَّ الهمس - مرة أخرى - في أذن زعيم الترويض الذومالي بالقول الرزين : أننا كشباب وطني حداثي شعبي نريد من "الكابتن أخنوش " أن يتفضل علينا بتقديم الجواب عن السؤال الملكي : أين الثروة ؟! ثم ها أنتم يا حضرة الزعيم غير المفدى تعلنون من أعلى منصات مواقعكم الحزبية عن فشلكم الذريع في بلوغ الغايات المنشودة بعد إنقضاء أزيد من عقد زمني على تحملكم مسؤولية تدبير الشأن العام. و إذا كان من الواجب على كل فاشل في مهامه أن يسرع بتقديم إستقالته، فإنكم يا حضرة الزعيم الذومالي تخاطبون الشباب بقلة إستحياء شحَّ نظيرها في التاريخ السياسي. و ها أنتم تحاولون الإختباء وراء المخطط الإجتماعي الوارد ضمن الخطاب الملكي السامي ، من خلال تصريحكم بأن ما سَمَّيْتُمُوه مشروع مسار الثقة هو دعم لمجهودات جلالة الملك ، و أنه بعد سنة ونصف من الإنصات للمغاربة تمت صياغة مسار الثقة ولازال العمل مستمرا في هذا التوجه، من أجل المساهمة في المشروع التنموي الجديد الذي يحرص جلالة الملك على وصوله إلى الغايات المرجوة عبر توفير العيش الكريم لكافة المغاربة والقضاء على الأمية وفتح مشاركة الشباب في العمل الحزبي وتوفير الصحة والشغل. و تالله ؛ إن المغربيات و المغاربة يقفون مصدومين مشدوهين أمام هذا الكم الهائل من التضليل و التغليط ، حيث أنهم لا يجدون ذرة ثقة واحدة أو جزيئة أمل وحيدة في مشروعكم السياسي خلال ما تبقى من الولاية الحكومية الحالية. و نحن كشباب حداثي شعبي نتساءل رفقة المغربيات و المغاربة : لماذا لا تعملون بإخلاص على ترجمة لغة الوعود المتناثرة إلى حلول إستعجالية تطرحونها ضمن قانون المالية المقبل باعتباركم حزبا يوجد على مقربة من رئاسة تحالف الأغلبية الحكومية؟!. و لماذا تعتمدون أسلوب رمي الكرة بعيداً في إتجاه سنة 2021 ؟! أَ وَ ليس من باب الوطنية الصادقة و المواطنة المسؤولة التعجيل بتنزيل وعودكم الإنتخابية لسنة 2021 على أرض الواقع الحالي لسنة 2019 ؟! ثم أ ليس الشعب في أمس الحاجة إلى نجاعة الإجراءات الآنية، أم أن ركام المسار الذي تتبجحون ببناء تقثه لا يتعدى دائرة التطبيل الإعلامي و المبالغة الإشهارية و الإستغلال السياسوي للغة الأمازيغية ؟!. يا حضرة زعيم الترويض الذومالي : إن مثل هذه السلوكيات و الممارسات الفاقدة لجدية و مصداقية الأرقام و للفعالية في تنزيلها المستعجل على أرض الواقع الملموس ، هي التي تجعل الشباب يفقد الثقة في السياسة و يفقد معها الأمل في التغيير، حتى أنك تراه اليوم يثق في اجتياز أهوال البحر الأبيض المتوسط و لا يثق في وعودكم الإنتخابوية. و لتنظروا مليا ،ثم أمعنوا في النظر من جديد ، و تأمَّلوا حتى يظهر لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود لكي تقتنعوا أن الأغلبية الساحقة من شباب الوطن تطالبكم بالرحيل ليس كرها لشخصكم بل نتيجة لفشلكم في الإضطلاع بمهامكم الدستورية . فَلَوْ كان الخوخ يملك الدواء لَإسْتَعمله لعلاج دائِه مثلما يؤكد عليه المثل الشعبي المغربي. و على سبيل الختم ، يجوز التأكيد على أن سعيكم المشبوه لإيهام شبيبتكم الحزبية المنهزمة بوجود مؤامرة ضد شخصكم منذ انتخابكم رئيسا للحزب وتغييره لوتيرة العمل ، وجود مؤامرة أظهرت الأعداء الذين يحاولون جاهدين التشويش على مساركم "الفاشل" قبل بدايته ، و كذلك انغماسكم المفرط في إدعاء المظلومية بالترويج لهذه المؤامرة المزعومة مع التوعد بكشف لائحة بأسماء الأعداء و ما كان يخططون له ضد حزب التجمع الوطني للأحرار. أعتقد أن هذا السعي بنظرية المؤامرة نحو صناعة الوهم و تركيب أجزاء الأكاذيب و الترويج لروايات الإعلام الأجنبي يزيد من تمييع المشهد السياسي و تنفير الشباب من الإقتناع بجدوى المشاركة السياسية . و لأن الجميع يعلم أن المغرب – و لله الحمد – له أجهزته الساهرة على أمنه و سلامة مواطناته و مواطنيه ، كما أن المنظومة الحزبية لا تملك خلايا سرية لتصفية الخصوم و الأعداء السياسيين ؛ فلا يسعنا إلاَّ أن نطالبكم يا زعيم الترويض الذومالي بالكف عن الترويج للمغالطات البئيسة و الأقوال الباطلة التي تسيئ إلى صورة المغرب. # أخنوش - إرحل # *رئيس الإختيار الحداثي الشعبيانقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( أخبار المغرب/ أخنوش إرحل .. Akhannouch Go out ! ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : مغرس

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق