مغامر تونسي يخوض رحلة جديدة تسعي لكسر الحاجز بين المغرب و الجزائر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 افاد  المغامر مختار غرسلاوي البالغ من العمر 25 سنة  في تصريح لأخر خبر اونلاين  اليوم الاثنين 1 ديسمبر 2018   رحلته انطقت منذ ايام من موطنه بتونس ولاية نابل في  اتجاه  الجزائر مرورا بالمعبر الحدودي تندوف عبر موريتانيا و الدخول للمغرب.

 

 وبين محدثنا  ان مغامرته تعد  محاولة لعودة  العبور عبرالحدود المغربية الجزائرية و ذلك لكسر الحاجز بين المغرب و الجزائر،  قائلا :"لأننا في الأول و في الأخير إخوة و بذلك أكون أول من يعبر الحدود بين المغرب و الجزائر بصفه قانونية  و تكون بادرة خير للفت الأنظار و فتح الحدود بين الشقيقتين " وفق تعبيره .

و في نقس  السياق  اعتبر مختار غرسلاوي ان خمسة ايام  ماضوا على انطلاق مغامرته  حيث توجه الى جنوب التونسي  لدخول للجزائر  و قطه  مسافة ما يقارب 300 كلم  اين وجد تفاعلا كبيرا من بعض المواطنيين التونسين الذين قدموا له المساعدة  تشجيعا لمبادرته .

 

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( مغامر تونسي يخوض رحلة جديدة تسعي لكسر الحاجز بين المغرب و الجزائر ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : أخر خبر أولاين

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق