دربان... الكفيف الذي حقق المعجزات في الشطرنج

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يجلس مواجهاً خصمه مع لوحة الشطرنج الخشبية المخصصة له، ثم يبدأ في رسم تصور كامل لمشهد البيادق، ويفكر في تحركه المقبل ثم يلتقط بيدقاً ويتحرك نحو الملك ويصفق بحماس، «كش ملك!»

يعتبر دربان أناني البالغ من العمر أربعة وعشرين عاماً هو أفضل لاعب شطرنج كفيف في تاريخ الهند، بل والأصغر سناً أيضاً فقد حصل على تصنيف ايلو بنقاط تبلغ 2.053، ومثل البلاد أربع مرات في بطولة الشطرنج العالمية للمكفوفين.

بدأ دربان لعب الشطرنج في سن 13، ومنذ ذلك الحين، لم تعد حياته كما كانت، بعد معاناة لتقبل وضعه والتأقلم معه خاصة أنه لم يولد كفيفاً وهذا يكون أصعب من حالات ولدت دون أن تعرف معنى الإبصار.

تغيير الهدف

حب دربان للشطرنج جعله ينسى الطاقة السلبية وحساسيته المفرطة تجاه أي تعليق أو رفض يتعرض لهما بسبب حالته الصحية فكان حلم حياته في البداية أن يصبح لاعب كريكيت، ولم يتقبل فكرة أنه حتى لن يستطيع ممارسة اللعبة.

ولكن بفضل عائلته ومساندتهم استطاع دربان تحويل هدفه ومساره وحتى بعد أن بدأ التألق في الشطرنج وضع أهدافاً لا نهاية لها بداية من أن يكون أول هندي كفيف يحصل على لقب «الماجستير الدولي» وحتى كسر كل الأرقام القياسية، سواء للاعبي الهند أو حتى لاعبي العالم.

يتذكر دربان طفولته قائلاً «لقد ولدت بدون أي مشاكل في العين، ولكن بعد أن أعطاني طبيب الأطفال حقنة من الحمى والتهاب الملتحمة نتيجة التهاب جلدي اكتشف أن لدي حساسية لشيء ما في العلاج وفي غضون أسبوع واحد، فقدت بصري تماماً».

حاول دربان وعائلته كل شيء تقريباً ليثبت بصره، لكن دون جدوى. المخرج الوحيد هو قبول الموقف والتعامل معه وقد ضمن دربان أداءه الجيد في المدرسة، حيث كان من النادر أن يحصل على أقل من 85 في المئة.

نقطة البداية

كانت نقطة البداية مع الشطرنج في حياة دربان عندما زار جمعية رعاية المكفوفين مع والده، حيث رصد والده رقعة شطرنج في الجمعية، وراودته فكرة تعلم دربان ليكون لديه بديل جيد عن الكريكيت يساعده علي التخلص من الطاقة السلبية، ومن ثم بدأ والده في مساعدته على فهم وإدراك القواعد والتكتيكات التي تنطوي عليها اللعبة.

بعد بضعة أشهر، التحق دربان ببطولة شطرنج محلية، حيث التقى مع زميله زاهر عباس بهاتكال الذي أدرك موهبة دربان وشجعه على المشاركة في التدريب، بعد ذلك وقع مع شيكار ساهو مدرب الشطرنج الدولي في مومباي لمزيد من التدريب.

في السنوات الأولى كان لدى دربان اعتقاد أن اللاعبين المبصرين لديهم ميزة من حيث الوقت الذي يقضونه في كل خطوة، ولكن بعد الكثير من الجهد والتدريب أصبح دربان الأكثر تميزاً من حيث عامل الوقت.

بطولات

شارك دربان في بطولات مختلفة وفاز بالكثير من الأمجاد، تنافس ضد لاعبين مبصرين في بطولات الشطرنج على مستوى الهند، وأصبح أصغر لاعب يفوز ببطولة الشطرنج الوطنية للمكفوفين في سن 16 عام 2010، ثم حصل على الميدالية البرونزية في بطولة الشطرنج العالمية للمكفوفين (U20) في صربيا عام 2013.

وهي أول ميدالية فردية تفوز بها الهند في الشطرنج للمكفوفين، مثل أيضاً دربان الهند أربع مرات في بطولة الشطرنج العالمية للمكفوفين، وأصبح أيضاً لاعب الشطرنج الهندي الوحيد المكفوف الذي فاز بجائزة دولية في بطولة شطرنج كريون أوبن في فرنسا عام 2018، ومازال يخطط لقنص الكثير من الألقاب والميداليات والمشاركة في بطولة العالم القادمة.

بالأرقام

في ابتكار جديد يرسخ صورة الهند بوصفها بلداً رائداً في مجال تقنيات المجسمات الصغيرة، أطلق علماء هنود قمراً اصطناعياً صممه طلاب، لا يتعدى حجمه عشرة سنتيمترات مكعبة، وبزنة 1.2 كيلوغرام، في ابتكار جديد، يرسخ صورة الهند بوصفها بلداً رائداً في مجال تقنيات المجسمات الصغيرة.

هذا القمر الاصطناعي المسمى «كالاماسات في 2»، الذي صممه تلامذة في «سبايس كيدز إنديا»، أطلق من مركز سريهاريكوتا الفضائي في ولاية أنديرا براديش في جنوب الهند.

طباعة Email Ùيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( دربان... الكفيف الذي حقق المعجزات في الشطرنج ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : البيان

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق