اليمن العربي: السعودية تخصص مليون دولار لمن يدل على حمزة بن لادن

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلنت وزارة الداخلية السعودية يوم الجمعة، إسقاط الجنسية عن حمزة نجل أسامة بن لادن مؤسس تنظيم القاعدة.

وجاء قرار إسقاط الجنسية عن حمزة بن لادن جاء في 22 فبراير(شباط) 2019 طبقا لجريدة "أم القرى" الرسمية.

ويحيط غموضٌ كبيرٌ بمكان وجود حمزة بن لادن، نجل مؤسّس تنظيم القاعدة أسامة بن لادن وأحد "القياديين الأساسيين" في التنظيم، فهل هو في أفغانستان، أو أنه في باكستان، أو قد يكون تحت الإقامة الجبرية في إيران؟ هذه الأسئلة، الجواب عنها ثمنه مليون دولار أميركي عرضته الولايات المتحدة الأميركية على من يزوّدها بمعلومات تقود إلى القبض على حمزة بن لادن، الذي كان يعتبر الابن المفضّل لوالده الذي قتل في عملية كوماندوس أميركية في باكستان في العام 2011، والذي أُدرج اسمه منذ فترة على اللائحة الأميركية السوداء للإرهابيين.

واشنطن قلقة

وتتخوّف واشنطن من تولّي حمزة بن لادن قيادة تنظيم القاعدة، لا سيما أن اللقب الذي يطلقه عليه أنصاره هو "ولّي عهد الجهاد". وتوقّع مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي (FBI)، أن يتولى حمزة قيادة التنظيم، في ظل استعداده للانتقام لوالده.

إرهابي عالمي مثل والده

وقال علي سوفان، المسؤول السابق عن ملف تنظيم القاعدة في المكتب في حوار مع قناة "سي بي أس نيوز" الأميركية في مايو في العام 2017، إن "المكانة التي يمثلها حمزة بن لادن لدى عناصر التنظيم، ستجعله السبب في إنهاء أي انقسام يعانون منه"، وأضاف أن "حمزة يحظى بقيمة كبيرة عند عناصر التنظيم، وهو ما دفع الولايات المتحدة إلى تصنيفه كإرهابي عالمي مثل والده، حتى منذ أن كان طفلًا".

دعوة إلى الانتقام من الغرب

ورجّح سوفان إمكان تولّي حمزة بن لادن مسؤولية قيادة التنظيم، بسبب شدة ولائه لتعليمات ومرجعيات والده، إضافة إلى تقمصه شخصيته حتى في العبارات التي يستخدمها عند تسجيله بعض الرسائل الصوتية. وسجل حمزة بن لادن ستّ رسائل صوتية على الأقل منذ مقتل والده دعا في إحداها إلى الانتقام من الغرب وتحديداً الأميركيين، وحضّ على تنفيذ هجمات إرهابية ضد لندن وباريس وموسكو.

هل هو في إيران؟

وكان حمزة واحداً من كثيرين من أفراد أسرة بن لادن الذين انتهى بهم الحال في إيران بعد هجمات 11 سبتمبر (أيلول) في العام 2001 على نيويورك، وأظهرت وثائق عُثر عليها في مجمّع كان يسكنه والده في باكستان بعد مقتله في غارة أميركية في العام 2011، أن حمزة كان قيد الإقامة الجبرية في إيران، لكن لا يعرف مكانه في الوقت الراهن. ومنذ مقتل أسامة بن لادن، يقود تنظيم القاعدة نائبه أيمن الظواهري، ومع ذلك وجه حمزة عدداً من الرسائل نيابة عن التنظيم في السنوات القليلة الماضية مهدداً بالمزيد من العنف ضد الغرب.

على اللائحة السوداء للإرهاب

وفي مطلع العام 2017، أدرجت الولايات المتحدة، حمزة بن لادن على لائحتها السوداء للإرهاب، ما يعني فرض عقوبات قانونية ومالية عليه. وتستدعي الآلية الإدارية الأميركية في حال مماثلة، فرض "عقوبات" مالية وقانونية على مواطنين أجانب "تبيّن أنهم نفذوا أعمالاً إرهابية أو يستعدون للقيام بذلك"، وبالتالي، ستجمّد كل الأصول والممتلكات والأرصدة المحتملة لحمزة بن لادن في الولايات المتحدة.

إسقاط الجنسية السعودية

نقلت صحيفة "عكاظ" السعودية عن وكالة وزارة الداخلية للأحوال المدنية السعودية صدور أمرٍ ملكيّ في شأن الموافقة على إسقاط الجنسية السعودية عن حمزة بن لادن من السجلات الرسمية.

ووفق "عكاظ"، فإنّ القرار صدر في 29 نوفمبر 2018، ونشر في الجريدة الرسمية السعودية.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( اليمن العربي: السعودية تخصص مليون دولار لمن يدل على حمزة بن لادن ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : اليمن العربي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق