إسرائيل تؤكد اغتيالها لمنفذ عملية مستوطنة أرئيل بالضفة الغربية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
أكد جيش الاحتلال الإسرائيلي أنه اغتال الشاب الفلسطيني عمر أبو ليلى، وذلك في اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال إثر محاصرة منزل اختبأ فيه، في بلدة عبوين شمالي مدينة رام الله في الضفة الغربية المحتلة.


وذكرت الإذاعة إسرائيلية أن الشاب الفلسطيني قام بتنفيذ عملية طعن بآلة حادة وإطلاق نار قرب بلدة سلفيت جنوبي نابلس عند مستوطنة ارئيل، أول أمس الأحد، وأسفرت عن مقتل جندي إسرائيلي ومستوطن وإصابة ثالث بجروح حرجة.


وقال جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) - في بيان بثته الإذاعة الإسرائيلية - أنه تلقى معلومات استخباراتية تؤكد تواجد أبو ليلى في منزل بقرية عبوين، مضيفًا أن "أبو ليلى عندما شعر باقتحام القوات الإسرائيلية للمنزل قام بإطلاق النار عليها، وردت القوات الخاصة الإسرائيلية على مصادر النيران مما أدى إلى مقتله ولم تقع أي خسائر في صفوف القوات الإسرائيلية".


وكان الشهيد عمر أبو ليلى (19 عاما) قد قام بعملية طعن وإطلاق نار، أول أمس الأحد الموافق السابع عشر من الشهر الجاري، بالقرب من بلدة سلفيت عند مستوطنة أرئيل قتل فيها الجندي الإسرائيلي الرقيب الأول جال كيدان، والحاخام أحيعاد اتينجير، فيما أصيب جندي آخر بجروح خطيرة. 

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( إسرائيل تؤكد اغتيالها لمنفذ عملية مستوطنة أرئيل بالضفة الغربية ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الهلال اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق