مدينة نصر لم تغرق بسبب الإهمال .. ماذا قالت القابضة للمياه عن طاقة شبكات الصرف؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

انتشرت صورًا كثيرة على وسائل التواصل الاجتماعي، عن غرق مدينة نصر، ومصر الجديدة، وبدت شوارعهما كأنها مدينة غارقة، تغمرها البحيرات من كل الاتجاهات، بسبب الأمطار الكثيفة التي نزلت على مصر الثلاثاء.

وفى واقع الأمر، فإن كافة الشنايش وبالوعات المطر تعمل بشكل جيد، ولكن ما حدث داخل مدينة نصر ومصر الجديدة، يرجع لكمية المياه الكبيرة التى نزلت  فى وقت قصير، بحسب المهندس ممدوح رسلان، رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، الذى شرح حقيقة ما حدث.

وقال " رسلان "،  طبقا لآخر إحصائية وصلت للشركة القابضة، فإن كمية المياه التى سقطت على مدينة نصر ومصر الجديدة بلغت 650 ألف متر مكعب مياه، وهو ما يفوق طاقة وقدرة شنايش الأمطار وبالوعات الصرف.

وأشار إلى أن كافة السيارات والمعدات منتشرة فى الشوارع قبل سقوط الأمطار بيوم، إلا أن  كمية الأمطار الغزيرة هى التى تسببت فى حالة الارتباك داخل الشوارع، مؤكدا أن كافة رؤساء شركات المياه فى الشوارع منذ أمس وحتى انتهاء موجة الأمطار.

وأضاف، لمحاصرة الأمطار، تمت الاستعانة بعدد من سيارات الشفط والمعدات من عدد من المحافظات، منها الجيزة والقليوبية، وذلك لمساعدة شركة صرف القاهرة على سحب وشفط كمية مياه المطر التى سقطت فى مناطق مصر الجديدة ومدينة نصر، حيث توجد فى شوارع العاصمة حالية نحو 90 معدة ما بين شفاط نافورى وسيارة شفط وخلافه، مشيرا إلي أن  حالة الطوارئ بالمحافظات ستكون مستمرة لحين انتهاء موجة المطر.

وحدث تنسيق مباشر بين كافة الوزارات والأجهزة المعنية وهيئة الأرصاد الجوية لاتخاذ الاحتياطات اللازمة والإجراءات الاحترازية وتنفيذ خطط الطوارئ ونشر سيارات شفط المياه فى مطالع الكبارى والأنفاق للتعامل ألفورى مع المياه، بحسب "رسلان"، الذي أكد تشكيل فرق متخصصة لمراجعة كافة أعمال الصيانة لمعدات وأجهزة الشفط، بالإضافة إلى توفير مولدات الكهرباء اللازمة لعمل محطات الصرف الصحى، ومراجعة صيانتها، والتأكد من جاهزيتها للعمل، وصيانة سيارات النافورى وسيارات الكسح لتكون جاهزة فى أى وقت، للتعامل مع المواقف الطارئة

وتم تخصيص فرق عمل سريعة للتدخل فى حالة حدوث سيول، وإنشاء غرفة عمليات لمتابعة أخطار السيول، وتجهيز مجموعات للصيانة الكهربية والميكانيكية والشبكات فى حالة الاستعدادات القصوى للتعامل مع أى تأثيرات، كما نجحت شركة مياه القليوبية، فى أول اختبار حقيقى لها، وتفوقت على محافظة القاهرة،    وتمكنت من شفط كمية مياه الامطار التى سقطت على كافة شوارع المحافظة، دون حدوث أى عطل أو تكدس مرورى فى الشوارع، أو تجمع فى كمياه مياه المطر.

ومن بين المحافظات التي تضررت من الأمطار، محافظة القليوبية، إلا أن المهندس مصطفى مجاهد، رئيس شركة مياه القليوبية، قال إنه  تم رفع نواتج سقوط الامطار من مدينة بنها وكفر شكر، حيث تم التعامل مع المياه المتراكمة ونواتج سقوط الامطار وتجمعات المياه فور الإبلاغ بسقوط الأمطار، حيث تم الدفع بسيارات الكسح والشفاطات وفرق الطوارئ بالمناطق المتأثرة.

ووضعت المحافظة خطة استباقية استعدادا لسقوط الأمطار، بحسب مجاهد الذى أكد أنه كان قد وجه برفع درجة الاستعداد علي مدار الساعة وتشكيل غرفة طوارئ بالشركة وإلغاء الراحات والتواجد علي مدار 24 ساعة لواجهة حالات سقوط الأمطار المتوقعة بنطاق المحافظة وضرورة مرور فرق الطوارئ والمعدات علي الانفاق ومنازل الكباري ومنازل تجمع المياه، كما طالب مجاهد المواطنين التعاون مع الشركة بالإبلاغ عن أي تجمعات للمياه علي رقم الخط الساخن 125/01200288880.

 

 

 

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( مدينة نصر لم تغرق بسبب الإهمال .. ماذا قالت القابضة للمياه عن طاقة شبكات الصرف؟ ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : صوت الأمة

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق