بعد تدخل الولايات المتحدة والبنك الدولي.. هاني رسلان: هناك تفاؤل في أزمة سد النهضة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال المستشار هاني رسلان، مستشار مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، إن الولايات المتحدة تمثل نوعًا من الضغط على الجانب الإثيوبي، كما أن في الاجتماع السابق قدمت مصر اقتراحاتها حول كيفية التشغيل السد وحول النقاط المثارة وقد كتبت ذلك في مذكرة توضيحية و تم ارسالها عقب الاجتماع الي كل من أثيوبيا والسودان .

وأكد "رسلان"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية "لميس الحديدي"، في برنامج "القاهره الآن"، المذاع على قناة " الحدث"، أن هناك نوعًا من التفاؤل بسبب تدخل الولايات المتحدة والبنك الدولي في خلاف سد النهضة، لأنهما عنصرين مهمين في هذه المفاوضات .

وتابع "رسلان"، أن اثيويبا تستخدم لغة اصطلاحية خلال الاجتماعات والنقاشات ولكنها في الواقع العملي تثير العديد من التعقيدات والمراوغات، مؤكدًا أن إثيوبيا الآن تقوم بعمل اتصالات موسعة بالعديد من الدول مثل الصين وايطاليا وألمانيا وفرنسا، وتعرض عليهم موقفها من مياه السد، وفي نفس الوقت تطلب شراء العديد من الأسلحة ولا أحد يعرف إلى من ستوجه هذه الأسلحة .

وأختتم "رسلان": نحن أمام مرحلة ما زالت فيها الرؤية غير واضحة خاصة وأن هذا الاجتماع مخصص للإجابة حول المقترح المصرى ويجب على مصر ان تتحلي بالصبر للوصول إلى نتائج.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق