المجلس القومي للمرأة يؤكد: الزواج المبكر إحدى صور العنف ضد المرأة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

المجلس القومي للمرأة يؤكد: الزواج المبكر إحدى صور العنف ضد المرأة

العريش- بوابة روز اليوسف

في اطار الاحتفال باليوم العالمى لمناهضة العنف ضد المرأة.. واصل فرع المجلس القومى للمرأة في شمال سيناء سلسلة ندواته بهذة المناسبة .. حيث عقدت اليوم ندوة تحت عنوان: "الزواج المبكر احدى صور العنف ضد المرأة "، وذلك بحضور كل من : احسان داود غالى مقرر فرع المجلس القومى للمرأة بالمحافظة، الدكتورة إيناس كمال مدير تنظيم الأسرة والصحة الانجابية بمديرية الصحة، نسرين حمدى بكير رئيس مكتب شكاوى المرأة بالفرع، وعدد من عضوات الفرع والمرأة وبعض الرجال .

وأكدت إحسان داود غالى مقررة الفرع على أشكال العنف ضد المرأة، وأن الزواج المبكر هو احدى صور العنف ضدها نظرا لإلحاق الضرر بالفتاة، وأن زواج القاصرات هو تحميل الطفلة المسئولية لتصبح أما ويخلق جيلا جديدا جاهلا .. إذ أن الزواج المبكر يعمل على منع الفتاة من التعليم، ويؤدى الى انتشار الجهل بصورة كبيرة في المجتمع .

وعرضت الآثار النفسية والاجتماعية والفكرية للزواج المبكر، وسلبيات هذا الزواج المبكر .. وأن التعليم هو أفضل إستراتيجية لحماية الفتيات ومحاربة زواج الأطفال .

 

 

وتحدثت الدكتورة إيناس كمال مدير تنظيم الأسرة والصحة الانجابية بمديرية الصحة عن أن الزواج المبكر هو إلحاق الضرر بالأنثى من مشكلات صحية وبدنية، وأن تأثير الزواج على صحة الفتاة قد يؤدى إلى أمراض تصيب الفتاة .. وأحيانا الإجهاض .. في حالة الحمل ووفاة الجنين، وأن هناك حالات وفاة للأم والطفل أثناء عملية الولادة لضعف صحة الأم وصغر سنها .. كما عرضت فيلمين توضيحيين عن زواج القاصرات ونتائجه، وكذا تقرير منظمة الأمم المتحدة للطفولة عن الزواج المبكر على مستوى العالم وزيادة نسبته الى  ٣٩ ألف حالة سنويا .

ونوهت أيضا عن بدء مبادرة دعم صحة المرأة والتى تستهدف الفتيات والسيدات من عمر ١٨ سنة وما فوق .

وتناولت نسرين حمدى بكير رئيس مكتب الشكاوى في فرع المجلس القومى للمرأة أضرار الزواج المبكر وأخطاره وأشكاله، والآثار القانونية للزواج المبكر وضياع حقوق المرأة .. إذ أن الزواج المبكر لا يتم بصورة رسمية .. مما يؤدى إلى ضياع الحق في أن تسجل أبناءها، وفى حالة الطلاق تضيع الحقوق المادية للمرأة .

 

 

Top of Form

Bottom of Form

ومما يذكر أنه تم اطلاق حملة لمناهضة العنف ضد المرأة في محافظة شمال سيناء تحت عنوان :  " معا ضد العنف " لحماية المرأة من كافة أشكال العنف، وذلك تحت رعاية اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية والدكتور محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء .. حيث تأتى الحملة فى إطار 16 يوما لمناهضة العنف ضد المرأة خلال الفترة من 25 نوفمبر الماضى وحتى 10 ديسمبر الجارى، والمتعارف عليها دولياً ضمن الاستراتيجية الوطنية لمكافحة العنف ضد المرأة والتى تستهدف مناهضة كافة أشكال العنف الأسرى والمجتمعى ضد المرأة .

 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق