كوريا الجنوبية تتراجع لتصبح رابع أكبر شريك لليابان وسط الخلاف التجاري

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشفت رابطة التجارة الدولية الكورية وجمعية التعريفة اليابانية، اليوم الجمعة، عن تراجع كوريا الجنوبية لتصبح رابع أكبر شريك تجاري لليابان في أعقاب الخلاف التجاري المستمر منذ عدة أشهر بينهما، بعد أن كانت ثالث أكبر شريك تجاري لطوكيو. 

وأوضحت البيانات الصادرة عن رابطة التجارة والجمعية اليابانية - وفقا لوكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية - أن سول التي تعتبر رابع أكبر اقتصاد في آسيا كانت تمثل نسبة 5.8% من صادرات اليابان في أكتوبر وتراجعت من المركز الثالث الذي حافظت عليه لأكثر من 14 عامًا.

وأظهرت البيانات أيضا أنها المرة الأولى منذ أبريل 2001 التي تستورد فيها كوريا الجنوبية أقل من 6% من صادرات اليابان الشهرية.

ومن المقرر أن تعقد البلدان محادثات على مستوى المدير العام في طوكيو في 16 ديسمبر الجاري لتسوية الخلاف بينهما.

وكانت كوريا الجنوبية واحدة من أكبر ثلاثة شركاء للتصدير إلى اليابان بجانب الولايات المتحدة والصين منذ يونيو 2005، وفي غضون ذلك صعدت تايوان لتصبح ثالث أكبر شريك تصدير لطوكيو في الشهر.

يذكر أن العلاقات الثنائية بين سول وطوكيو متجمدة منذ أن فرضت اليابان قيودًا على تصدير ثلاث مواد صناعية مهمة لصناعات الرقاقات وشاشات العرض في كوريا الجنوبية في يوليو، وقامت اليابان في وقت لاحق بإزالة كوريا الجنوبية من قائمة الشركاء التجاريين الموثوق بهم.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق