مشاهير يفرون من حرائق الغابات بلوس أنجلوس

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

القاهرة - Gololy

تعرضت عدة منازل للدمار بسبب حريق غابات سريع الانتشار في أحد أغنى أحياء مدينة لوس أنجلوس في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، مما تسبب في خسائر بملايين الدولارات لأصحاب هذه المنازل، وأجبر بعض المشاهير على الفرار في منتصف الليل، وبعضهم اشتهر بأداء أدوار أبطال خارقين.

ووفقا لـ”سكاي نيوز” فمن بين الأحياء التي صدرت أوامر بإخلائها منطقة برنتوود الراقية، التي اشتهرت على مستوى العالم في 1994 عندما اتُهم لاعب كرة القدم الأمريكية السابق “أو جيه  سيمبسون” بقتل زوجته السابقة ونادل فيها.

واليوم يعيش في برنتوود نجم كرة السلة ليبرون جيمس، ومجموعة من نجوم الصف الأول في هوليوود، ومنتجون أثرياء ومسئولون تنفيذيون في شركات إعلامية.

جيمس الذي يلعب في نادي لوس أنجلوس ليكرز، قال: إنه اضطر هو وزوجته للخروج بسيارتهما في الصباح الباكر بحثا عن مكان للبقاء فيه، بعد فرارهما من منزل يقيمان فيه مع أطفالهما الثلاثة.

اللاعب اشترى منزله الذي يضم ثماني غرف للنوم في برنتوود، بمبلغ 23 مليون دولار في أواخر عام 2017 وفقا لتقارير إعلامية.

وعلى الطرف الشمالي من المنطقة، تحولت عدة منازل بملايين الدولارات إلى أنقاض على امتداد شارع مزين بأشكال مرعبة بمناسبة عيد الهلع “الهالويين”.. وانصهرت يد بلاستيكية دامية من زينة الهالويين أمام أحد المنازل، وظلت جمجمة ضخمة على حالها أمام باب منزل آخر.

الجو امتلأ بالدخان الكثيف في حين حلقت طائرات هليكوبتر ورشت الماء في محاولات لإطفاء الحرائق.

الممثل الشهير وحاكم كاليفورنيا السابق أرنولد شوارزنيجر، قال: إنه كان ضمن آلاف فروا من منازلهم أثناء الليل.. وأُلغي العرض الأول لفيلم شوارزنيجر الجديد “ترمينيتور: دارك فيت” بسبب الحرائق في المنطقة.

العرض الأول للفيلم كان مقررا في هوليوود على مسافة كيلومترات من الحريق، وقالت شركة “باراماونت بيكتشرز” للإنتاج السينمائي إن الطعام الذي كان سيقدم في الاحتفال بالعرض تم التبرع به لمراكز إيواء تستضيف الفارين من النيران.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( مشاهير يفرون من حرائق الغابات بلوس أنجلوس ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : جولولي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق