لا تهويل بعد اليوم

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

لا تهويل بعد اليوم

من موقع جريدة الرياض، بتاريخ اليوم الأحد 1 يوليو 2018 .

وانتهى «تهويل» موضوع قيادة المرأة للسيارة بين المؤيدين والمعارضين، لقد قادت المرأة في بلادنا المركبة بكل سلاسة، وأنهت جدلاً كبيراً صاحب قضية منعها من قيادة السيارة لأسباب فرضتها ظروف المرحلة التي كان فيها المنع.

نعوّل - بإذن الله - على كثير من الإيجابيات التي سيجنيها المجتمع جراء إقرار وتنفيذ هذا الأمر السامي الكريم، ومن يتحدثون عن السلبيات والمشكلات التي قد تنتج عن قيادة المرأة، فنقول لهم: لقد كفلت أنظمة وقوانين الدولة - رعاها الله - حفظ الحقوق للجميع، وتأديب كل مخالف لها، وما نظام التحرش إلا داعماً لتلك الأنظمة والقوانين ضد ضعاف النفوس، وتأكيد لافت ومهم، يعكس حفظ خصوصية الفرد وكرامته وحريته التي كفلتها له أحكام الشريعة الإسلامية والأنظمة.

أما من يتخوف من تزايد المخالفات المرورية والحوادث المرورية وما في حكمها، فهذا الأمر تكفله أنظمة صارمة تطبق بحق كل مخالف.

إذن فتهويل موضوع قيادة المرأة لم يعد له مبرر وأصبح عديم الفائدة، لأن هذه القضية غدت مسألة عادية تؤطرها معايير وأنظمة وأخلاق مجتمع نشأ على فطرة إسلامية سليمة، تنبثق منها عاداته وتقاليده المحمودة.

من هذا المنطلق يحق للمرأة أن تمارس حقها في قيادة السيارة بكل ارتياح وطمأنينة، وبئس لمن يدندن ويهول هذا الأمر بأكاذيب وخزعبلات تدعي انتهاك الحريات والحقوق، فولاة أمرنا لا يسمحون بأن يتعرض أي إنسان يعيش على أرض المملكة العربية السعودية لأي ظلم أو عدوان مهما كان قدره ونوعه.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر على زيارة ومتابعة الشرق تايمز ، كما نعدكم بتقديم كل جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( لا تهويل بعد اليوم ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : جريدة الرياض

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق