موجة غلاء تجتاح أسواق الخليج.. والإمارات أولها

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اجتاحت الأسواق الخليجية موجة من الغلاء أدت لارتفاع نسب التضخم بالمنطقة لمستويات عالية مقارنة بدول أخرى حول العالم، مع توقعات بانخفاض هذه النسب خلال الأشهر القادمة.

وارتفع معدل التضخم بمنطقة الخليج ليسجل 4.8% خلال أغسطس/آب الماضي وهو الأعلى بعد الهند مقارنة بأهم الشركاء التجاريين، وفقا لمسح أجرته وكالة الأناضول من واقع البيانات الرسمية وأرقام صندوق النقد العربي.

وبحسب المسح، يأتي الارتفاع في معدلات التضخم بسبب ارتفاع أسعار خدمات النقل والترفيه والأغذية والمشروبات.

وجاءت الإمارات بالمرتبة الأولى في معدلات التضخم حيث كانت الأكثر ارتفاعا خلال أغسطس/آب الماضي بنسبة 3.8%، وسجلت بذلك أعلى وتيرة صعود على أساس سنوي منذ فبراير/شباط 2018.

وصعد التضخم في السعودية بنسبة 2.2%، بينما تتوقع الحكومة ارتفاع التضخم نحو 5.7% خلال العام الجاري، مع تحسن النشاط الاقتصادي وتطبيق بعض تدابير الإيرادات وهيكلة أسعار الطاقة.

وحلت البحرين ثالثة بارتفاع قدره 1.9%، وزاد التضخم في سلطنة عمان بنحو 1.3%، واحتلت الكويت المرتبة الخامسة بارتفاع قدره 0.9%.

وبدأت الإمارات والسعودية مطلع العام الجاري تطبيق ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5%، مع توقعات ببدء فرضها بدءا من الربع الأول من 2019، وطُبقت العام الماضي ضريبة انتقائية على التبغ والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة بنسب بين 50 ـ 100%.

وقال أحمد يونس الخبير الاقتصادي ورئيس الجمعية العربية لأسواق المال إن هناك شكوكا حول استمرار دول الخليج في برامج الإصلاح المالي والاقتصادي الذي سيكون له أثر كبير على معدلات التضخم بالعام الجاري، بسبب ارتفاع أسعار النفط.

وأضاف -في اتصال هاتفي مع الأناضول- أن سعر برميل النفط وصل لأعلى مستوى في أربع سنوات، والدول المنتجة أكبر مستفيد، إلا أن المخاطر السياسية والتجارية التي تجتاح العالم قد تكون عرضية ويمكن أن تستقر الأسواق مرة أخرى، وحينها ستكون الموازنات الخليجية عرضة لضغوط على جانب الإيرادات.

بدوره قال الخبير الاقتصادي محمد العون إن الزيادة التدريجية لأسعار الفائدة الأميركية وتفاعل البنوك المركزية الخليجية معها سيزيد أعباء الاقتراض المحلي، ويرفع تكلفة التمويل للشركات.

وحافظت خمس من دول مجلس التعاون الخليجي على ربط عملاتها بالدولار الأميركي لعقود، بينما ظلت الكويت الدولة الخليجية الوحيدة التي تربط عملتها بسلة من العملات.

وأكد صندوق النقد العربي أن هناك عوامل رئيسية ستؤثر على ارتفاع الأسعار بدول الخليج، خاصة فرض الضرائب والإصلاحات الاقتصادية والمالية بالتزامن مع ارتفاع أسعار النفط العالمية.

وأضاف الصندوق -في تقرير آفاق الاقتصاد العربي الصادر الشهر الماضي- أن التضخم الخليجي سيسجل نحو 3% خلال العام الجاري.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( موجة غلاء تجتاح أسواق الخليج.. والإمارات أولها ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الجزيرة نت

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق