خبراء: غياب الخبرات وراء كبوة الأهلي والصفقات الجديدة مفتاح العودة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

خبراء: غياب الخبرات وراء كبوة الأهلي والصفقات الجديدة مفتاح العودة

من موقع الدستور، بتاريخ اليوم السبت 1 ديسمبر 2018 .

أجمع خبراء الكرة المستديرة المصرية على أن الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي قادر على العودة للمنافسة من جديد بعد سلسلة النتائج المخيبة للآمال التي تعرض لها خلال الفترة الأخيرة، مرجعين الظروف العصيبة التي يمر بها نادي القرن، لافتقاد الخبرات بخلاف الغيابات التي يعاني منها جراء الإصابات، إلى جانب الحالة النفسية التي يمر بها اللاعبون بسبب الهزائم التي منى بها مؤخرا أمام الترجي التونسي بثلاثية نظيفة ضمن منافسات إياب الدور النهائي بدوري أبطال إفريقيا، والتي فقد بسببها اللقب رغم فوزه في لقاء الذهاب بنتيجة 3-1، تلاها الخروج من كأس زايد للأندية الأبطال بعد التعادل أمام الوصل الإماراتي 1-1 في لقاء الإياب، وكان لقاء الذهاب انتهى بين الفريقين بالتعادل 2-2، ثم الهزيمة أمام المقاولون العرب بهدف نظيف بالدوري الممتاز.

وقال مختار مختار نجم الأهلي الأسبق والمدير الفني الحالي لفريق الإنتاج الحربي في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط إن الجهاز الفني للأهلي يتعين عليه ان يركز على العامل النفسي لدى اللاعبين في المرحلة الحالية من خلال الاستعانة بأساتذة في علم النفس الرياضي نظرا لما يتعرض له لاعبو الخطوط الثلاثة من ضغوط أمام الجماهير ومجلس إدارة النادي، بسبب الهزائم التي لحقت بهم مؤخرا، خاصة وأن الأهلي ناد كبير وسجله ملئ بالألقاب والبطولات.

وأشار مختار إلى الغيابات التي يعاني منها فريق القلعة الحمراء بسبب الإصابة.. وقال "الجهاز الفني للفريق يجب ان يدعم خطوطه الثلاثة خلال سوق الانتقالات الشتوية المقبلة، بعناصر مميزة لتعويض الإصابات الناتجة عن تلاحم المباريات.

واتفق معه في الرأي فاروق جعفر لاعب الزمالك ومنتخب مصر الأسبق، وقال "الأهلي يحتاج لتعزيز جميع خطوطه، بما فيها مركز حارس المرمى، نظرا لان الحارس شريف إكرامي، بديل محمد الشناوي حارس الفريق الأول للكرة، مازال لم يصل بعد إلى كامل مستواه بسبب جلوسه على مقاعد البدلاء لفترة طويلة.

وأضاف جعفر " الأهلي يحتاج أيضا لدعم جناحي الفريق، خاصة وأن أيمن أشرف مازال يحتاج لسرعات، إلى جانب أن الجهاز الفني للفريق يقوم بالدفع بكريم ندفيد جهة اليمين، في الوقت الذي يجيد فيه اللاعب اللعب من على جهة اليسار، بالإضافة إلى رحيل عبدالله السعيد والذي كان يعول عليه الأهلي بشكل كبير.

وبخصوص ما يتردد بشأن نية إدارة النادي الأهلي في استقدام مدرب أجنبي لتولي القيادة الفنية للفريق خلفا للمدرب الفرنسي باتريس كارتيرون، قال جعفر " فريق القلعة الحمراء يحتاج لمدرب مصري يكون على دراية كاملة بالحالة الفنية للاعبين، وليس لمدرب أجنبي يحتاج لوقت طويل حتى يتأقلم مع الفريق ويقف على حالتيه الفنية والبدنية".

واعتبر جعفر أن حسام حسن المدير الفني الحالي لفريق بيراميدز، هو المدرب الأمثل لمثل هذه الفترة التي يعاني خلالها الأهلي من ضغوط كثيرة.

من جهته، أشار معتز إينو، لاعب النادي الأهلي الأسبق إلى الظروف العصيبة التي كان يتعرض لها ناد القرن عندما كان لاعبا في صفوفه..

وقال "المارد الأحمر مازال لديه المقدرة على تعويض الإخفاق الذي تعرض له خلال مباراة "المقاولون العرب" الاخيرة، خاصة وأن الأهلي لديه تسع مباريات مؤجلة، ومشوار بطولة الدوري مازال طويلا ولم يحسم بعد.

وأشاد إينو بالمنافسة القوية التي تشهدها مسابقة الدوري الممتاز خلال الفترة الحالية، موضحا أن ناديي الأهلي والزمالك من عدة سنوات ماضية كانا يتنافسان بمفردهما على صدارة الدوري الممتاز ولكن الآن أصبح التنافس كبيرا من جانب أندية كثيرة بخلاف قطبي الكرة المصرية، أمثال مصر المقاصة، وبيراميدز اللذين يتقاسمان مركز الوصافة حاليا برصيد 26 نقطة.

من جانبه، قال علاء نبيل لاعب المقاولون ومنتخب مصر الأسبق " الأهلي ناد كبير ويمتلك في صفوفه عناصر مميزة قادرة على الاستفاقة من الكبوة التي يمر بها الفريق حاليا، والعودة على المنافسة في جميع البطولات.

وأكد المدرب العام للمنتخب المصري الأسبق، أنه يتعين على لاعبي الأهلي خلال الفترة الحالية أن يبذلوا قصارى جهدهم خلال التدريبات ويغلقوا صفحات الخسائر الماضية، حتى يتمكنوا من العودة في وقت مبكر.

وأكد جمال عبد الحميد نجم منتخب مصر الأسبق أن ناديي الأهلي والزمالك هما قطبا الكرة المصرية، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن فريق القلعة الحمراء مثل الزمالك "يمرض ولا يموت".

وأرجع عبد الحميد الأزمة التي يمر بها الأهلي حاليا إلى غياب اللاعبين ذوي الخبرة أمثال عصام الحضري، وحسام غالي، وعبدالله السعيد، وقال إن الأهلي يفتقد عبدالله السعيد بشدة خاصة وأن المارد الأحمر لا يزال يبحث عن لاعب يعوض رحيله، ويشارك وليد سليمان في قيادة الفريق داخل الملعب.

وأكد أن إدارة الأهلي يتعين عليها التعاقد سريعا مع مدير فني جديد أو الإعلان عن الإبقاء على محمد يوسف حتى نهاية الموسم لضمان الاستقرار داخل الفريق والتزام اللاعبين.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( خبراء: غياب الخبرات وراء كبوة الأهلي والصفقات الجديدة مفتاح العودة ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الدستور

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق