ضربة مطرقة تكبد تسلا للسيارات 768 مليون دولار

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
ضربة مطرقة تكبد تسلا للسيارات 768 مليون دولار من موقع العربى الجديد، بتاريخ اليوم الأحد 1 ديسمبر 2019 .

لم يكن إيلون ماسك، مالك شركة  الأميركية للسيارات ، يتخيل أن أحد موظفي شركته سيتسبب في خسارته نحو 768 مليون دولار في يوم واحد بسبب ضربة واحدة كان الجميع يظنون أنها بمثابة  للشاحنة المدرعة، التي وصفت بأنها مقاومة للخدش والصدمات والرصاص.

وبينما كانت الأنظار تتجه نحو الشاحنة الجديدة التي تحمل اسم Cyber truck، خلال افتتاح معرض لوس أنجليس للسيارات 2019، الذي بدأ أعماله يوم الإثنين الماضي، ويستمر حتى اليوم، الأحد، فوجئ ماسك بتعرض زجاج الشاحنة لكسر مضاعف في غضون ثانيتين، بعدما قرر رئيس قسم التصميمات في تسلا، فرانز فون هولزهاوزن، اختبار صلابته أمام الحاضرين بإلقاء كتلة حديدية على النافذة التي تحطمت.

وبحسب موقع "موتور1" الأميركي المتخصص في أخبار السيارات، فإن هذا الحادث أصبح مثار جدل طيلة الأسبوع الماضي على منصات التواصل، ما دفع مالك تسلا للتصريح حول الأسباب الرئيسية التي أدت لتحطم الزجاج الذي جرى الترويج له على أنه مضاد للرصاص من عيار 9 مم.

وجاءت تصريحات ماسك عبر تغريدة على "تويتر" ردا على سؤال لأحد متابعي حسابه حول أسباب تهشم زجاج الشاحنة، موضحا أنه قبل عرض الشاحنة على المسرح أمام جمهور معرض لوس أنجليس، خضع زجاج الشاحنة لاختبار بضربه بمطرقة كبيرة من أجل إثبات قوته وقوة هيكل الشاحنة، إلا أن هذا الأمر أدى على ما يبدو إلى تشقق في قاعدة زجاج النوافذ، وحينما جرى ضرب نافذة السيارة بكرة فولاذية في المرة الثانية تهشم الزجاج نتيجة التشقق الحاصل مسبقا.

اقــرأ أيضاً


ويبدو أن ضربتي المطرقة والكرة الفولاذية كانتا أكثر تأثيراً على أسهم الشركة في اليوم التالي للعرض في معرض لوس أنجليس، حيث تصدعت أيضا، لتنخفض بنسبة 6 في المائة، ولتتراجع ثروة ماسك بنحو 768 مليون دولار، بحسب ما نشره موقع "فوربس". لكن ماسك الذي يأتي في المركز 41 ضمن قائمة الأكثر ثراء في العالم، ما زال يتمتع بثروة تبلغ 23.6 مليار دولار.

وعلى الرغم من أن مالك تسلا معتاد على خوض المخاطر، إلا أن هذه التجربة المكلفة كانت غير متوقعة، حيث عرض في وقت لاحق لقطات عبر حسابه على تويتر تظهر فون هولزهاوزن وهو يقوم بالاختبار نفسه الذي أجراه يوم العرض على نوافذ الشاحنة، والتي كشفت على حد قوله تأثيرا مختلفا بشكل ملحوظ قبل الإطلاق وكانت بالفعل فائقة المقاومة.


وينتظر أن تدخل الشاحنة الجديدة المصنوعة من الفولاذ مرحلة الإنتاج أواخر عام 2022 وستباع بأسعار تبدأ، وفقًا لوكالة بلومبيرغ الأميركية، من 40 ألف دولار وتصل إلى 69 ألف دولار.

وكان ماسك قد أعلن في تغريدة له قبل نحو سبع سنوات، عن رغبته في صنع شاحنة خارقة. وتتوسع تسلا حالياً في إنشاء مصانع لها خارج الولايات المتحدة، حيث افتتحت في يناير/ كانون الثاني الماضي مصنع "شنغهاي غيغا فاكتوري" بالصين، وتخطط لإطلاق منشأة إنتاج في موقع لم يتم الإعلان عنه بعد في أوروبا، حيث تتمتع بنمو مبيعات متزايد في العديد من الأسواق هناك.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( ضربة مطرقة تكبد تسلا للسيارات 768 مليون دولار ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : العربى الجديد

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق