استشارى مخ وأعصاب: نسبة الإصابة بالصداع النصفى فى مصر تصل إلى 17.3%

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:

استشارى مخ وأعصاب: نسبة الإصابة بالصداع النصفى فى مصر تصل إلى 17.3%

من موقع الوطن، بتاريخ اليوم الأربعاء 23 أكتوبر 2019 .

قال الدكتور عمرو حسن الحسنى، استشارى أمراض المخ والأعصاب فى مستشفى قصر العينى، إن 10% من سكان العالم يعانون من الصداع النصفى، مشيراً إلى أن نوبته قد تصل إلى 72 ساعة.

د. عمرو الحسنى: 25% من النساء يصبن بالمرض طوال حياتهن.. والتعرّض لـ"الكمبيوتر والموبايل" أبرز الأسباب

وأكد «الحسنى»، فى حوار لـ«الوطن»، أنه وفقاً لآخر الأبحاث، فإن 25% من النساء يعانين من المرض طوال حياتهن لتغير معدلات الهرمونات الأنثوية، مقارنة بـ8% فقط من الرجال.. وإلى تفاصيل الحوار:

بداية ما الصداع النصفى؟

- هو اضطراب عصبى معقد، ويُعرف بأنه صداع متكرر مسبّب للعجز، وينتج عن توسّع شديد فى الأوعية الدموية، وتستمر نوبته من 4 - 72 ساعة، حيث يشعر المريض بألم نابض، وقد يكون متوسطاً أو شديداً، مع ملازمته لبعض الأعراض، مثل القىء والغثيان والحساسية للأصوات والضوء، وقد يصاحبه زغللة أو وميض بالعين، كما تزداد الإصابة به مع الوقت، فقد يتحول من عرضى إلى مزمن، ويشتمل على مجموعة من أوجه العجز، حيث إن تكرار زيادة النوبات تصاحبه زيادة فى العجز، وتصحب الصداع النفسى أعباء عائلية واقتصادية وشخصية، مما يؤدى إلى زيادة تكرار النوبات.

وما الذى يؤدى للإصابة؟

- تختلف العوامل المسبّبة من شخص إلى آخر، وتتمثل أهم مسبباته الشائعة فى «التعب، التوتر، الرطوبة، سرعة الانفعال، عدم تناول بعض الوجبات، الضوضاء، الأنوار العالية، ألم الرقبة»، وتشمل الأعراض الأخرى «حساسية غير عادية للصوت والضوء وللرائحة، والتعب وفقدان التركيز، وسرعة الانفعال، والتثاؤب المتكرر، وحب الأكل»، أما العوامل الذهنية المسبّبة للصداع فتتمثل فى الاكتئاب، التوتر، الخوف، القلق، وتتمثل العوامل البيئية المسبّبة فى: الارتفاع عن السطح، التدخين، الأدوار العالية، الكحول، الحمية الغذائية، التغيرات المناخية، كما أن هناك عوامل أخرى مسبّبة لهذا المرض، تتمثل فى التعرّض فترة طويلة لشاشات الكمبيوتر والموبايل، التغيرات الهرمونية، اضطرابات النوم.

10% من سكان العالم بينهم صغار وكبار مصابون به.. ونسبته بين الرجال 8%

وما نسبة الإصابة بالمرض على مستوى العالم؟

- يعانى 10% من سكان العالم من الصداع النصفى، وينتشر بمعدل من 2 - 3 بين السيدات مقارنة بالرجال، كما أنه سجل أعلى معدلات انتشار فى الفئة العمرية من 30 - 39 عاماً، فى كل من الرجال بنسبة 7.4%، والسيدات 24.4%، كما سجل الصداع النصفى أقل معدلات انتشار فى الفئة العمرية من 60 سنة فما فوق للرجال بنسبة 1.6٪، والسيدات 5.0%، أى إنه ينتشر بين السيدات أكثر من الرجال، ووفقاً لما أقره آخر الأبحاث، فإن 25% من النساء يعانين منه طوال حياتهن، لتغير معدلات الهرمونات الأنثوية، مقارنة بـ8% فقط من الرجال.

وماذا عن الإصابة به فى مصر؟

- ينتشر بشكل مرتفع، حيث تصل النسبة إلى ما يقرب من 17.3%.

وهل يظل مصاحباً للشخص طوال حياته؟

- ينخفض انتشاره مع التقدّم فى العمر، لكن التعرض له يجعله يؤثر على حياة الشخص وأدائه بشكل عام.

وكيف يمكن الوقاية من التعرّض للإصابة؟

- يفضّل عدم النوم لساعات طويلة وتناول الأكل المفيد، وتجنّب شرب الحمضيات كعصير البرتقال والليمون قبل الأكل، مع عدم الإكثار من تناول المكسرات وممارسة الرياضة بانتظام، والإقلاع عن التدخين، وذلك لتجنّب الإصابة.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( استشارى مخ وأعصاب: نسبة الإصابة بالصداع النصفى فى مصر تصل إلى 17.3% ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الوطن

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق