"العريفي" يدشن الربط الإلكتروني بين مركز سموم الحفر وصحة الشرقية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
"العريفي" يدشن الربط الإلكتروني بين مركز سموم الحفر وصحة الشرقية من موقع الفجر، بتاريخ اليوم الأربعاء 2 أكتوبر 2019 .

دشن مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية الدكتور إبراهيم العريفي؛ برنامج الربط الإلكتروني بين مركز مراقبة السموم والكيمياء الطبية الشرعية بحفر الباطن، مع المركز الإقليمي لمراقبة السموم بـ "صحة الشرقية"، عبر منصة "أوتار".

حضر حفل التدشين مدير الشؤون الصحية بحفر الباطن ناصر الصافي؛ من خلال الدائرة التلفزيونية.

ووصف الدكتور إبراهيم العريفي الربط الإلكتروني، بأنه خطوة تقنية مهمة، تسهّل كثيرًا من الإجراءات الفنية، وتوفر الوقت والجهد، مقارنة بما كان عليه الوضع في السابق".

وقال العريفي: "اليوم شهدنا تدشين الربط الإلكتروني بين الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية، وبين مركز السموم بحفر الباطن، الذي يقوم بفحوص كثيرة، حيث كانت تُرسل إليه العيّنات في السابق بطرق اعتيادية قديمة، عبر وسائل النقل، قاطعة نحو 600 كم في أيام عدة، أما الآن، ومع الربط الإلكتروني، فسيتم اختصار الوقت والجهد معًا، ومن ثم إرسال نتائج الفحوص إلكترونيًا في اللحظة نفسها التي تظهر فيها، وهو ما يوفّر الكثير من الأمور، سواء على المرضى أو العاملين في صحة حفر الباطن، فضلًا عن كونها تسهّل وتسرّع من الإجراءات الرسمية بين القطاعات الحكومية".

وتابع أن "نتائج الفحوص مع الربط تستغرق اليوم ما بين 24 و48 ساعة، بعدما كانت تستغرق في السابق نحو أسبوع، بسبب نقل العيّنات".

ولفت العريفي؛ إلى أن: "بقية محافظات الشرقية مربوطة بصحة الشرقية لأنها قريبة منها، بيد أن الربط بمحافظة حفر الباطن، جاء لأنها الوحيدة التي أنشئ فيها مركز مراقبة سموم، أنيط به جزءٌ من المسؤوليات في التحليل".

من جانبها، اعتبرت مديرة مركز السموم بصحة المنطقة الشرقية، أن الربط الإلكتروني بين المركز وصحة الشرقية نوع من استغلال الإمكانات التقنية بالشكل الأمثل.

وقالت: "هذا الربط يوفر الكثير من المسافات والجهود، خاصة إذا عرفنا أن مركز السموم في حفر الباطن، يقوم بمهام الفحوص المبدئية، وبالتالي يقوم بغربلة النتائج، وإرسالها إلى الجهات المعنية، وتمثل نسبة هذه الفحوص 98 % من إجمالي الفحوص، أما الفحوص التي تحتاج إلى نوع من التخصص أو الأجهزة التأكيدية عالية التقنية، فهي تمثل 2%، وتُحال إلى المنطقة الشرقية"، موضحة أنه "بعد اكتمال إمكانات مركز السموم في حفر الباطن، سيقوم بكامل الفحوص، سواء الاعتيادية أو التي تحتاج إلى نوع من التخصص".

بدوره، أوضح المشرف على أنظمة الصحة الإلكترونية بوزارة الصحة المهندس عبدالمنعم الرومي؛ أن الربط الإلكتروني بين مركز السموم بحفر الباطن والشؤون الصحية في الشرقية، يعزز من درجة الاستفادة من خدمات المركز.

ولفت الرومي؛ إلى أن: "المملكة بها 9 مراكز للسموم، تخدم جميع مناطق المملكة، ومن بينها مركز حفر الباطن، والربط مع هذه المراكز، يساعد على نشر خدماتها"، مضيفًا أن "98% من التحاليل تكون النتائج فيها سلبية، ولا تحتاج إلى نقل العينات إلى المراكز، أما النسبة الباقية، وهي 2% فتحتاج إلى نقل العينات إلى المراكز لفحصها بشكل دقيق".

وأضاف أن "هذا الربط، عندما يحقق النتائج الإيجابية المرجوة منه، فسوف تعمم التجربة على بقية مناطق المملكة".

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( "العريفي" يدشن الربط الإلكتروني بين مركز سموم الحفر وصحة الشرقية ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الفجر

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق