مصريون يرصدون #365_يوم_انتهاكات من عصر السيسي

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
مصريون يرصدون #365_يوم_انتهاكات من عصر السيسي من موقع العربى الجديد، بتاريخ اليوم الأربعاء 1 يناير 2020 .

قبيل انتهاء عام 2019، الذي وصفه ناشطون بـ"السنة الكبيسة" على حقوق الإنسان وعام "الانتهاكات"، دشن مغردون مصريون وسم #365_يوم_انتهاكات للتدوين عن انتهاكات  لحقوق الإنسان، من حبس واختفاء قسري وتعذيب، وانتشرت بالوسم صور المعذبين وقصصهم، في "سلخانات" النظام.

وكتب هورو عن "‏‎#365_يوم_إنتهاكات.. البلتاجي أكتر من ست سنوات في حبس انفرادي ومحكوم عليه بثلاثة إعدامات ومجموع أحكام بـ170 سنة سجن.. أسماء قُتلت في مجزرة فضّ رابعة، وأنس ابنه محبوس أكتر من أربع سنين بدون أي تهمة.. البلتاجي بعد كل هذا يعاني من جلطة والقتلة رافضين عرضه على الأطباء".

وقصّت أسماء: "‏‎#365_يوم_انتهاكات من الانتهاكات التي تحدث إلى الآن إخفاء المواطن المصري الشيخ عبد المالك قاسم إمام وخطيب اعتقل 12/4/2017 كل هذا الوقت وأولاده لا يعلموا عنه شيء يشتاقون لرؤيته مرة أخرى. حتى لو كان مذنباً فمن حق أهله رؤيته من حقه محاكمة عادلة. #الإخفاء_القسري_جريمة".

وغرد حساب "أنا غريبة في وطني": "‏مرت سنوات ونساء مصر في سجون الظلم تمّ تعذيبهن وحرمانهن أبسط حقوقهن، حتى من زيارة أولادهم.. أضربن عن الطعام ودخلت بعضهن في حالة حرجة وموت بطيء.. وأخيراً قتل مريم داخل سجون الظلم، وبكرة تيجي مريم وبعدها ألف مريم وحدهن يدفعن الثمن. #365_يوم_انتهاكات".

وطالبت "الثائرة الصغيرة": "‏‎#365_يوم_انتهاكات.. القسري التي لا تخفى على أحد. انشروا عنه وطالبوا بحريته ووصلوا صوته وادعوله. #الصحافة_ليست_جريمة".

وكان لكريم رأي آخر: "‏‎#365_يوم_انتهاكات هو للأسف مش 365 يوم بس دا 6 سنين كاملة انتهاكات من يوم ما السيسي خان وهو بينتهك كل حاجة".

وهتفت سمية النجار: "‏‎#365_يوم_انتهاكات.. يلا يا سيسي غور غور.. خلي بلدنا تشوف النور.. اللهم اجعله عام نصر وعز وتمكين للإسلام والمسلمين".

وعدد علي: "‎#365_يوم_انتهاكات - قطر محطة مصر، قتل الرئيس محمد مرسي، انتحار برج القاهرة، فضايح العسكر (محمد علي)، عساكر بتموت في سيناء، مريم ماتت ببطء فالسجن، ديون مصر تفوق 106 مليارات دولار، طبعاً ده مرور سريع على أحداث هذا العام".

وأشار عماد المصري: "‏‎#365_يوم_انتهاكات انتهاكات في كل مكان. في الشارع وفي المستشفى وفي المدارس".

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق