عاجل

الأهلى يسعى لتجاوز أحزانه أمام بتروجت واستعادة الثقة فى الدورى

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
يستضيف فريق بتروجت نظيره النادى الأهلى اليوم فى المباراة المؤجلة بين الفريقين من الأسبوع التاسع للدورى الممتاز وتبدأ فى الساعة السابعة مساء على ملعب إستاد السويس الجديد بمدينة السويس.

تقام المباراه وسط ترتيبات أمنية مشددة تحسبا لتوافد عدد كبير من الجمهور على الرغم من إرسال الفريق البترولى خطابا إلى لجنة المسابقات باتحاد الكرة يطلب فيه إقامة المباراة دون حضور الجمهور.

يخوض الأهلى مباراة اليوم تحت شعار لابديل عن الفوز بعد أن أعلن النادى حالة الطوارئ القصوى خلال الـ 48 ساعة الماضية عقب خسارة الفريق الثانية له بالمسابقة أمام المقاولون العرب بهدف نظيف.

ويمنى الأهلى النفس فى مباراة اليوم بتذوق طعم الفوز واستعادة الروح المعنوية القتالية للاعبين تدريجيا خاصة أن الأخبار الجيدة للفريق ألقت بظلالها الإيجابية مع جاهزية وليد أزارو لقيادة خط هجوم الأهلى بعد تعافيه من الإصابة بتورم فى وجه القدم وأصبح لائقا من الناحية الطبية بينما تظل مشاركته فى مباراة اليوم وفقا لرؤية محمد يوسف المدير الفني، بينما أصبح محمد هانى الظهير الأيمن جاهزا للمشاركة فى المباراة بعد تخلصه من الإصابة فى مباراة الترجى الأخيرة، بينما عاد خط وسط الأهلى لقوته اليوم مع جاهزية وليد سليمان وهشام محمد وعاشور وشفاء عمرو السولية.

يسعى الأهلى اليوم لبدء صفحة جديدة بتحقيق الفوز خارج ملعبه ومصالحة جماهيره الغاضبة خاصة وأن الفريق لم يعرف الفوز منذ مباراة الذهاب أمام الترجى بالقاهرة بثلاثية مقابل هدف وهو الأمر الذى جعله يقبع حتى الآن مؤقتا فى المركز الـ 18 والأخير فى جدول المسابقة برصيد 11 نقطة فقط من 7 مباريات خاضها وله 8 مباريات مؤجلة يتمنى الفريق ان تصنع الفارق حتما خلال الفترة المقبلة مع عودة قوة الأهلى الضاربة ممثلة فى مؤمن زكريا وأحمد فتحى وعلى معلول والشناوى بالاضافة لصالح جمعة الذى عاد للتدريبات وينتظر القيد فى يناير المقبل.

فى المقابل يسعى بتروجت بقيادة مدربه مؤمن سليمان لتحقيق الفوز الثانى له على التوالى بعد انتصار معنوى على سموحة الأسبوع الماضى بهدف نظيف لمحمود صلاح بث الروح من جديد لتحسين وضعه الحالى فى جدول البطولة فى المركز الـ 15 برصيد 15 نقطة أيضا ،حيث كان الفوز الأول للفريق على دجلة فى الأسبوع الرابع للمسابقة .

وسيفتقد الفريق البترولى فى مواجهة اليوم جهود كل من لاعبه الإثيوبى شميلس بيكلى صانع ألعاب الفريق وصانع هدف الفوز فى مباراة سموحه بعد طرده خلال المباراة لتباطئه فى أثناء استبداله بالإضافة إليّ غياب حارس مرمى الفريق بونجا لحصوله على الإنذار الثالث خلال مباراة سموحة وسيحل محله على فرج الذى تعافى من إصابته الأخيرة بالإضافة إلى حميدو ماو المدافع، لكن الفريق يمتلك عناصر بديلة فى خطى الوسط والهجوم أمثال ديديه كوريه وأحمد زولا ومحمود صلاح وفييرا وسالم وأحمد رءوف.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( الأهلى يسعى لتجاوز أحزانه أمام بتروجت واستعادة الثقة فى الدورى ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : وكالات

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق