"ستوريدج" في تجربة مختلفة مع الأتراك

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

هذه أول مرة يخرج فيها الإنجليزي دانييل ستوريدج لاعب فريق ليفربول الإنجليزي السابق من إنجلترا بانضمامه إلى صفوف فريق طرابزون سبور التركي، وقد يعتبر البعض هذا تراجعا في مسيرة ستوريدج الإحترافية على أساس أن شتان الفارق ما بين الأندية التي لعب ستوريدج في إنجلترا.

 

ونادي طرابزون سبور التركي بالرغم من أنه ناد من الأندية الكبيرة في تركيا، فهو يأتي في الترتيب الرابع خلف أندية جالطة سراي، وفنربخشة، وبشكتاش، وقبول لاعب بعرض مثل هذا إما أن العرض المادي مغري جدا، ولا يمكن رفضه أو الصمود أمامه أو أنه لاعب تقدم به العمر، ويفكر في تأمين مستقبله قبل اعتزاله، وفي نفس الوقت لم يعد يستطيع بذل نفس المجهود البدني، وبالتالي يختار دوريا أقل قوة كثيرا، ولكن لا ينطبق ذلك على ستوريدج ، فعمره 29 عاما، وهذا العمر ليس كبيرا، ومازال قادرا على الأداء بأعلى كفاءة، ولكن قد يكون ستوريدج اضطر إلى قبول عرض طرابزون سبور لأنه العرض الوحيد الذي عرض عليه، والشيء الآخر لأي ناد في إنجلترا، ولا في غيرها سعى إلى التعاقد معه لأنهم أرتأوا أن مستواه تراجع بشكل كبير، ومن يعرف ربما تجربته مع فريق طرابزون سبور تعيده إلى الصورة من جديد.

 

وكان ستوريدج قد قضى مع فريق ليفربول الموسم الماضي، ولعب معه 27 مباراة مسجلا خلالها 4 أهداف، وصانعا هدفين أخريين، ولكن قبلها كان أمضى في نادي ليفربول 6 مواسم مشاركا في 133 لقاء محرز فيها 64 هدفا، ومقدما 24 تمريرة حاسمة.

 

وكان ستوريدج قد خرج من نادي ليفربول على سبيل الإعارة لمدة 5 أشهر فقط إلى نادي وست بروميتش ألبيون الذي يلعب في الدوري الإنجليزي الدرجة الأولى في يناير 2018، ولم يلعب سوى 6 مباريات كلها في الدرجة الأولى دون أن يسجل أو يصنع أي أهداف.

 

وهو كان انضم إلى نادي ليفربول من نادي تشيلسي في يناير 2013، وكان قبلها مع فريق تشيلسي منذ مايو 2011 وخلال موسم ونصف الموسم شارك في 55 لقاء، وأحرز فيها 15 هدفا، وقدم 7 تمريرات حاسمة.

 

وكان لعب أيضا موسم ونصف الموسم مع فريق تشيلسي منذ يوليو 2009، وخاض معه 47 مواجهة مسجلا 14 هدفا، وصانعا 5 أهداف أخرى.

 

وكان خرج من نادي تشيلسي إلى نادي بولتون واندررز على سبيل الإعارة لمدة 5 أشهر منذ يناير 2011، ولعب 12 مباراة، وسجل خلالها 8 أهداف.

 

وهو كان انتقل إلى نادي تشيلسي من نادي مانشستر سيتي في يوليو 2009 بينما كان انضم إلى نادي مانشستر سيتي في يوليو 2003، ولكنه بدأ يشارك مع فريق مانشستر سيتي في موسم 2006 – 2007، وخاض معه 32 مواجهة ولم يسجل فيها سوى 6 أهداف فقط، وصنع 4 أهداف أخرى.

 

ولكن كانت بدايته قبل في نادي أستون فيلا ثم التحق في يوليو 2000 بنادي كوفنتري سيتي.

 

وحصل ستوريدج على 5 بطولات مع ناديين تشيلسي، وليفربول، مع نادي تشيلسي 4 ألقاب، لقب البريميرليج في موسم 2009 – 2010، و لقبان في بطولة كأس الإتحاد الإنجليزي في موسمين  2009 – 2010، و2011 – 2012، ولقب بطولة دوري أبطال أوروبا في موسم 2011 – 2012، على الجانب الآخر أحرز مع نادي ليفربول لقب وحيد، وهو لقب التشامبيونزليج في موسم 2018 – 2019.

 

وفي الأخير كان ستوريدج ضمن التشكيل المثالي للدوري الإنجليزي في موسم 2013 – 2014.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( "ستوريدج" في تجربة مختلفة مع الأتراك ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الكابتن

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق