https://www.dostor.org/2777174

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
https://www.dostor.org/2777174 من موقع الدستور، بتاريخ اليوم الجمعة 23 أغسطس 2019 .

نجح المهندس أسامة الطيب نجل شقيق الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، في إنقاذ حياة الطبيب الشاب مايكل هلال، طبيب جراحة القلب، والذي حاول التخلص من حياته من خلال الإقدام على الانتحار، وإصابة نفسه بجروح أدت إلى فقدانه كمية من الدم.

وقال الطبيب الشاب خلال منشور له على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك "أنا مبفتحش سوشيال ميديا طبعا، ولا بامسك الموبايل ولسة تعبان.. أنا بس نسيت حاجة مهمة جدا".

وتابع قائلا:"أنا حابب أشكر جدًا جدًا شخص جميل جدًا إسمه المهندس أسامة.. البشمهندس أسامة أنا معرفهوش وهو ميعرفنيش.. كان أول واحد يوصل عندي المستشفى وهو أللي أنقذ حيآتى وأتبرع لي بكيسين دم.. عمه يبقي الشيخ أحمد الطيب الإمام الأكبر بتاع الأزهر.. وفضل قاعد معايا لحد ما خرجت.. وأنا اتشرفت جدًا إني عرفته".

وكان الطبيب الشاب مايكل هلال البالغ من العمر ٣٢ عامًا، قد أقدم على محاولة الانتحار وتوثيق انتحاره عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك، بعد مروره بأزمة نفسية، وصفها البعض بالاكتئاب، خاصة بعدما أعلن مؤخرًا إصابته بجلطة دماغية قد تتسبب في قتله في غضون فترة.

وعقب قيام الطبيب الشاب بالإعلان عن محاولة انتحاره، قام الكثيرين من متابعيه بإرسال استغاثات إلى اسرته، وعلى الفور تم نقله إلى مستشفى أرمنت التخصصي بالجنوب الغربي من محافظة الأقصر، وتم إسعافه، والسماح له بمغادرة المستشفى بعد مضي ساعات، نظرًا لكون الجروح سطحية، وحالته الصحية مستقرة.

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( https://www.dostor.org/2777174 ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الدستور

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق