غوارديولا يزف خبراً ساراً لأنصار السيتي مع حلول 2020

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
غوارديولا يزف خبراً ساراً لأنصار السيتي مع حلول 2020 من موقع العربى الجديد، بتاريخ اليوم الأربعاء 1 يناير 2020 .

عانى نادي ، خلال الموسم الجاري، من شبح الإصابات التي أثرت على مسيرة الفريق وتركته يتجه نحو تضييع لقب الدوري الإنكليزي الممتاز الذي أحرزه خلال آخر موسمين لصالح غريمه متصدر جدول الترتيب حالياً.


وكانت الإصابة التي تعرّض لها المدافع الفرنسي تيمريك لابورت في مباراة فريقه مع نادي برايتون في الـ31 أغسطس/آب الماضي، قد أثرت على الشق الدفاعي لنادي "السيتزن"، حيث تلقّى العديد من الأهداف جعلته يخسر العديد من المباريات المهمة.

لكن الأخبار السارة أتت أخيراً من قبل المدير الفني لنادي مانشستر سيتي، بيب غوارديولا، الذي أكد أن المدافع السابق لنادي ريال سوسيداد الإسباني أصبح جاهزاً للعودة للعب، بإمكانه الاندماج في تدريبات الفريق بعد أسبوع إلى 10 أيام على الأقل.

اقــرأ أيضاً

 وقال غوارديولا، في المؤتمر الصحافي الذي سبق مواجهة إيفرتون في الأسبوع 21 من الدوري الإنكليزي: "لابورت أحرز تقدماً جيداً، وهو الآن يتدرب على العشب، وسيكون جاهزاً للتدرب جماعياً مع الفريق في فترة أسبوع إلى 10 أيام على أقصى تقدير".

وكانت تقارير إعلامية سابقة قد أكدت أن لابورت تجنّب الأسوأ خلال تعرّضه لتلك الإصابة، وهذا لأن أربطة ركبته لم تتعرض لمشاكل، بحيث انحصرت الإصابة فقط على مستوى الغضروف. كما ستشكل عودة المدافع الفرنسي للتدريبات دفعة قوية لنادي مانشستر سيتي، وهذا قبل المواجهة الكبيرة ضد ريال مدريد الإسباني في الدور الـ16 لدوري أبطال أوروبا، التي ستلعب نهاية شهر فبراير/شباط القادم.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق