صور| «القمامة وآثار الأقدام».. أسرار عن القمر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
صور| «القمامة وآثار الأقدام».. أسرار عن القمر من موقع بوابة أخبار اليوم، بتاريخ اليوم السبت 8 ديسمبر 2018 .


كان القمر يسحر القدماء خاصة أنه كان أوضح أجرام السماء وأكبرها باستثناء الشمس التي تساويه بالحجم بالنسبة للمنظر من الأرض، وقد كان واضحا ومثيرا لدرجة أن الفلكيين القدماء بدؤوا برسم خرائط له، فأثار انتباههم بقع داكنة كانت تنتشر عليه، توقعوا حينها أنها بحار من لونها وأخذوا يسمونها بأسماء من ضمنها "محيط العواصف" و"بحر الأمطار". 


ألهمت الكرة الغامضة من الصخر التي تبعد 239.000 ميل من الأرض الأساطير والخرافات لآلاف السنين، لكن في بعض الأحيان الحقيقة أغرب من الخيال، حيث ننشر موقع  readers بعض الحقائق التي تجعلك تنظر إلى سماء الليل بطريقة مختلفة قليلاً.

 

مقبرة على القمر
ومعظم القمامة التي يبلغ وزنها 200 طن على سطح القمر هي القمامة الفضائية، وهبطت المركبة الفضائية أو تركها الرواد الاثني عشر الذين زاروا منذ عام 1969: الأقمار الصناعية المهجورة والصواريخ والكاميرات وحقائب الظهر وكرات الجولف، وإحدى حقائق القمر الأكثر اعتراضًا من بين المخلفات الموجودة على القمر نجد رماد يوجين شوميكر، أحد مؤسسي مجال علوم الكواكب، أرسلته ناسا نحو السماء في كبسولة من البولي كربونات.

اقرأ ايضا: شاهد| إطلاق المسبار الصيني «تشانغ آه -4» للزراعة على القمر

"المجانين" يمكنهم إلقاء اللوم على القمر
واحدة من حقائق القمر من العصور الوسطى هي أن العلماء والفلاسفة يعتقدون أن القمر الكامل تسبب في النوبات وأثر على نوبات الحمى والروماتيزم، وبسبب العلاقة بين القمر والسلوك غير العادي، كان المصابون بالذات يطلقون على المجانين، أو حرفيا "القمر مريض".


القمر يختفي
في كل عام ، يدور مدار القمر حوالي أربعة سنتيمترات عن الأرض، وهذا يعني أنه في غضون 500 مليون سنة فقط، سيكون القمر على بعد 14600 ميل أبعد مما هو عليه الآن.


آثار أقدام حديثة على سطح القمر

لم يضع الرجل قدمه على سطح القمر منذ أكثر من أربعة عقود، ومع ذلك لا تزال هناك آثار أقدام حديثة على سطح القمر، ما دفع البعض إلى الترجيح بوجود شكل من أشكال الحياة على القمر، إلا أن فريق آخر عارض الفكرة بشدة، مؤكدأ أنها أثار أقدام رواد رحلة أبوبو 11، ولكنها ما زالت تحتفظ بشكلها الذي يبود حديثا، نظرا لعدم وجود ماء أو رياح أو أتربة تغير من شكلها.

اقرأ أيضا:معهد الفلك: الشمس والقمر يستقبلان 2019 بكسوف وخسوف فى يناير

البدر قد يبقيك مستيقظا
في دراسة صغيرة أجرتها جامعة بازل في سويسرا، خضع الأشخاص الذين تمت مراقبتهم على مقربة من البدر لنوم عميق أقل، وأنتجوا أقل من الميلاتونين، واستغرقوا خمس دقائق أطول للنوم، أي أولئك الذين تم رصدهم خلال أوقات أخرى من الشهر. تشير الباحثة في النوم ماري دومون، التي لم تشارك في الدراسة، إلى أن البدر يمكن أن يؤثر بشكل غير مباشر على ساعة الجسد الداخلية عن طريق زيادة تعرض المتطوعين للضوء في المساء، تحقق من هذه الأساطير حول الأقمار الكاملة التي يمكنك تجاهلها بأمان.


الحقيقة عن قمر الدم
وكما شهد العديد من الأشخاص في أواخر سبتمبر 2015، يمكن للقمر أن يحول ظلًا أحمرًا غريبًا تحت الظروف المناسبة، ولكن على الرغم من التحذيرات بالذئب وتنبيهات نهاية العالم، فإن العلماء يعرّفون ما يسمى بالقمر "الدم" كحدث فلكي بحت عندما تلقي الأرض ظلًا بلون الصدأ على سطح القمر.


الظلال أغمق على القمر من على الأرض
لاحظ رواد الفضاء على القمر على الفور أن ظلالهم كانت أغمق بكثير من الأرض، الغلاف الجوي الذي يبعث الضوء لخلق ظلال على الأرض غائب على القمر، توفر الشمس والأرض نفسها القليل من الضوء، ما يكفي للظلال حتى تظهر، ولكن الظلال تكون أكثر صعوبة في الرؤية، على الرغم من أن العلماء يعرفون حقائق القمر هذه، إلا أنهم لا يزالون غير قادرين على اكتشاف هذه الألغاز.

القمر يواجه الزلازل (أو الزلازل)
تمامًا مثل الأرض ، القمر له قشرة تتغير يمكن أن تحدث الزلازل عندما تدفأ القشرة القمرية وتتوسع ، أو يمكن أن تحدث بسبب آثار النيزك. 
في حين أن الزلازل لا تصل إلى نفس مستوى شدة الزلازل ، فإنها يمكن أن تستمر لفترة أطول ، لأن القمر لا يوجد لديه ماء لمكافحة الاهتزازات الزلزالية.

القمر لديه منطقة زمنية خاصة به
يطلق عليه اسم "وقت قياسي في لونار"، لكنه لا يتوافق ببساطة مع وقت على الأرض، يقسم العام على القمر إلى اثني عشر "يومًا"، كل منها يدوم طوال شهر الأرض، تم تسمية كل "يوم" على اسم رائد فضاء مختلف سار على القمر، تنقسم "الأيام" إلى 30 "دورة" ، والتي يتم تقسيمها إلى ساعات، دقائق، وثواني.


القمر يواجه مجموعة كبيرة من درجات الحرارة
ربما تفكر في الأرض كما هي موجودة في المنطقة الصالحة للسكن والمعتدلة في نظامنا الشمسي، الكواكب أقرب إلى الشمس أكثر سخونة ، في حين أن الكواكب أبعد بعيدا تجربة درجات الحرارة المتجمدة، لكن القمر يواجه بعض درجات الحرارة الشديدة جدًا ، على طرفي الطيف ، مع الأخذ في الاعتبار مدى قربه من كوكبنا الصديق للحياة.


 خلال النهار يمكن أن تصل درجات الحرارة إلى 200 درجة فهرنهايت، ومع ذلك  تبقى درجة الحرارة عند أقطاب القمر حول 400 درجة فهرنهايت.،هذا التفاوت يرجع إلى افتقار القمر إلى الغلاف الجوي. 


اقرأ أيضا:القمر يصل مرحلة التربيع الأخير..اليوم

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( صور| «القمامة وآثار الأقدام».. أسرار عن القمر ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : بوابة أخبار اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق