اليوم.. "التحويل إجباري".. تطبيق أسعار باقات الإنترنت الأرضي الجديدة.. ماذا تضيف للعملاء؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الموجز

تبدأ الشركة المصرية للاتصالات  اليوم الأربعاء نقل جميع عملاء خدمات الإنترنت المنزلي إلى الباقات الجديدة التي كانت أعلنت عنها الشركة في يونيو الماضي.

وكانت الشركة المصرية للاتصالات أرسلت رسائل نصية لعملائها في مطلع ديسمبر الجاري تخبرهم بانتقالهم مع بداية العام الجديدة لباقات الإنترنت الجديدة التي أعلنت عنها في يونيو الماضي وبدأت تطبيقها في يوليو.

وبحسب رسالة المصرية للاتصالات فإن شهر ديسمبر كان آخر شهر على الباقات التقليدية بالسرعات القديمة.

وفي يوليو الماضي، أعلنت الشركة المصرية للإتصالات عن أسعار جديدة لباقات الإنترنت المنزلي، بعد انتهائها من المرحلة الأولى من مشروع تطوير البنية التحتية الذي شمل رفع الحد الأقصى لباقات الإنترنت فائق السرعة لتبدأ من 30 ميجابايت في الثانية بدلاً من 5 ميجابايت في الثانية.

وقال مصطفى عبد الواحد، القائم بأعمال الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، لمصراوي في تصريح سابق، إنه كان من حق العميل أن يبقى على الباقات القديمة للإنترنت الأرضي حتى نهاية تعاقده مع الشركة، مشيرًا إلى أن العقد يجدد بشكل سنوي. حسبما نشر موقع "مصراوي".


وارسلت الشركة المصرية للاتصالات رسائل نصية لعملائها تخبرهم بانتقالهم مع بداية العام الجديدة لباقات الإنترنت الجديدة التي أعلنت عنها في يونيو الماضي.

وبحسب رسالة المصرية للاتصالات فإن الشهر الجماضى  كان آخر شهر على الباقات التقليدية بالسرعات القديمة.

وترفع باقات الإنترنت الحديدة التى طرحتها الشركة في يوليو الماضي سرعات الإنترنت المنزلي، حيث ارتفع الحد الأدنى للسرعة من 5 ميجابت في الباقات القديمة، إلى 30 ميجابت في الباقات الجديدة.

بينما بقى الحد الأقصى للسرعة في أعلى مستوى من الباقات عند 100 ميجابت في الباقات الجديدة.

وزادت أيضا سعة التحميل التي توفرها باقات الإنترنت المنزلي للمصرية للاتصالات في النظام الجديد لكي تتناسب مع السرعات الجديدة، حيث زاد الحد الأدنى للسعة في أقل باقة ضمن النظام القديم من 100 جيجا بايت إلى 140 جيجا بايت.

كما زاد الحد الأقصى لأعلى فئة من باقات الإنترنت، من 500 جيجا بايت في النظام القديم إلى 600 جيجا بايت.

وبدأت المصرية للاتصالات في تطبيق الباقات الجديد للإنترنت المنزلي بعد انتهائها من المرحلة الأولى من مشروع تطوير البنية التحتية.

وقال مصطفى عبد الواحد، القائم بأعمال الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، لمصراوي، إنه كان من حق العميل أن يبقى على الباقات القديمة للإنترنت الأرضي حتى نهاية تعاقده مع الشركة، مشيرًا إلى أن العقد يجدد بشكل سنوي.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق