أخبار الأمارات طلبة «الثانوية»: اختبار العلوم الصحية «مسك الختام»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نستعرض لكم أهم وأخر الاخبار في المقال التالي:
طلبة «الثانوية»: اختبار العلوم الصحية «مسك الختام» من موقع الامارات اليوم، بتاريخ اليوم الاثنين 1 يوليو 2019 .

هاتف الشكاوى لم يستقبل أي ملاحظة حول الامتحانات. أرشيفية

أنهى طلبة الثانوية، أمس، امتحانات الفصل الأخير للعام الدراسي 2018-2019، إذ أدوا امتحانهم في مادة العلوم الصحية بسهولة، من دون وجود أي عقبات أو صعوبة في الامتحان، حيث وصف الطلبة الامتحان بأنه كان «مسك الختام».

وأكد عدد من طلبة الثانوية أن أسئلة الامتحان جاءت ضمن دائرة توقعاتهم، ومشابهة لنماذج الأسئلة التدريبية التي تدربوا عليها، مشيرين إلى أنها أسعدتهم، لأنها جاءت مباشرة وسهلة.

وأوضح عدد من إدارات المدارس في أبوظبي وعجمان والشارقة ورأس الخيمة، أن معظم الطلبة خرجوا قبل انتهاء الوقت المحدد، وانتهوا من حل الأسئلة في وقت قياسي، مشيرين إلى أن جميع الطلبة ظهرت على وجوههم خلال الامتحان علامات السرور من الأسئلة التي لم تخرج عن المنهاج، وجاءت جميعها ضمن الوحدات والدروس المقررة.

وقال مدير هيئة الشارقة للتعليم الخاص بالشارقة، علي الحوسني: «الامتحانات بشكلها العام سارت طيلة فترت انعقادها بشكل جيد»، مؤكداً عدم ورود أي شكاوى من وجود لبس أو عدم وضوح في الأسئلة خلال فترة الامتحانات، وكانت أغلب أسئلة الامتحانات بشكل عام مباشرة، ومن داخل المنهاج، إذ لم تخرج عنه وفق تقارير اللجان التابعة للهيئة، لافتاً إلى أن أسئلة جميع المواد لاقت استحساناً بين طلبة الثانوية.

وبيّن أن رقم الهاتف الذي خصصته الهيئة لاستقبال الشكاوى، لم يستقبل أي ملاحظة أو شكوى حول الامتحانات طيلة فترتها، مشيراً إلى أن الاستطلاع اليومي الذي كانت تجريه اللجان التابعة للهيئة، خلال زيارتها للمدارس بالإمارة، لم يشتمل على أي شكوى من قبل الطلبة حول الأسئلة، وجميع الطلبة استبشروا خيراً خلال هذا العام، مبيناً أن الأداء مطمئن ويدعو إلى الفخر، ولفت إلى أن اللجان التي تفقّدت الميدان، أمس، للتأكد من سير العملية الامتحانية لمادة العلوم الصحية، عادت بانطباعات إيجابية للغاية، وأكدت سهولة الأسئلة، وشمولها مختلف وحدات الكتاب، ولم تخرج عن المنهاج.

وقال مدير مدرسة الأهلية، الدكتور خلدون نوافلة: «كان الطلاب فرحين بالنهاية السعيدة للامتحان، والعديد منهم كان ينتظر انتهاء الوقت المخصص للامتحان بفارغ الصبر، حتى يسلم أوراقه ويخرج من القاعة»، مشيراً إلى أن الطلبة لم يشكوا من امتحان العلوم الصحية الذي راعى الفروق الفردية بينهم، وكان مناسباً لجميع المستويات.

وأوضح مسؤول إداري في مدرسة الحكمة أن الامتحان كان في متناول جميع الطلبة، وشاملاً للوحدات الدراسية، ما سيساعد على تمكين الطلبة من حصد درجات ممتازة، ويعدل من تقصيرهم في المواد الأخرى.

وقال مدير مدرسة «الجزيرة الحمراء»، يعقوب ليواد: «إن امتحان مادة العلوم الصحية كانت خاتمة سعيدة بالنسبة لطلبة الصف الـ12، إذ جاء الامتحان من المنهج الدراسي واضحاً وسهلاً، وفي مستوى الطالب المتوسط».

وأضاف أن جميع الطلبة أجابوا عن ورقة الامتحان في أقل من ساعة، وخرجوا من القاعات فرحين ومرتاحين، لافتاً إلى أنهم توقعوا الحصول على درجات عالية في الامتحان، نظراً إلى تعدد الأسئلة ووضوحها.

وأجمعت شهد عبدالله ونسرين عرفات على مرونة وسهولة الامتحان، وأن الأسئلة جاءت صريحة ومباشرة تتوافق مع ما درسوه، ومع التدريبات المكثفة التي تلقوها من معلميهم في المدرسة، ولفتتا إلى أن الأسئلة راعت الفروق الفردية بين الطلبة، وأعربتا عن سعادتهما بالبيئة المدرسية وما وفرته الإدارات من خدمات جيدة وراحة وهدوء، لتأدية الامتحان دون وجود أي صعوبات.

كما أكد الطالبان حازم الصالح وعبدالله هاني أن الأسئلة جاءت متوازنة، وفي مستوى الطالب المتوسط والمتفوق، واشتملت على جميع عناصر الامتحان، وأشارا إلى أن الأسئلة لم تخرج عن المنهاج المدرسي الذي درسه الطلبة، حيث تدربوا على نماذج امتحانات سابقة ساعدتهم على أدائه بصورة طبيعية والانتهاء من الإجابة عنه بوقت قياسي، قبل انتهاء المدة المحددة.

وفي أبوظبي، أكد الطلبة: محمد سعيد، وهزاع الشامسي، وسالم البلوشي، ومحمد المنصوري، سعادتهم بأداء امتحان العلوم الصحية، الذي يعد آخر الامتحانات، ووصفوه بأنه كان في مستوى الطالب المتوسط، حيث جاء الامتحان في سبع صفحات، منها خمس صفحات اختيار بين متعدد، وصفحتان أسئلة كتابية، مشيرين إلى أنهم استقبلوا الامتحان بسعادة بالغة.

وأشارت الطالبات سمية العامري وسهاد حلبي وأميمة برغوثي بمدرسة عائشة بنت أبي بكر، إلى أن الأسئلة راعت مستويات جميع الطلبة، إذ تم وضع الأسئلة لتخاطب المهارات التي تهدف الوزارة إلى إكسابها لهم، مثل مهارات الفهم والاستيعاب والتذكر وغيرها من المهارات، التي حددها جدول المواصفات والمقاييس الذي اعتمدته الوزارة في وضع الأسئلة.

9 يوليو امتحانات الإعادة

ستبدأ لجان وزارة التربية والتعليم عملية إنهاء تصحيح الإجابات ورصد درجات الطلبة، تمهيداً لإعلان نتيجة الثانوية على مستوى الدولة، وحددت الوزارة، امتحانات الإعادة للصف الـ12، للمسارين العام والمتقدم، الفصل الدراسي الثالث والأخير، للعام الدراسي الحالي، لمدارس التعليم العام والخاص المطبّقة لمنهاج الوزارة على مستوى الدولة، في التاسع من يوليو الجاري، وتستمر لمده ثلاثة أيام، ليختتم الطلبة امتحاناتهم في 11 من الشهر ذاته. وحددت الوزارة الفترة ما بين الأول والثاني من يوليو لرصد واعتماد الدرجات، وخصصت الفترة بين الأول والرابع من يوليو الجاري فترة امتحانات تعويضيه للصفوف من الرابع إلى الـ11 «للغياب بعذر مقبول عن امتحانات الفصل الدراسي الثالث»، كما حددت الفترة من التاسع إلى 11 يوليو لامتحانات الإعادة لطلبة الصف 12 المتغيبين أو غير المجتازين.

لا حالات غش

أكد مراقبو ومشرفو اللجان الامتحانية في أبوظبي عدم ضبطهم أي حالات غش أو تصوير وتداول لنماذج الورقة الامتحانية، منذ انطلاق الامتحانات يوم الأربعاء 19 يونيو الماضي، كما أكد مديرو المدارس الثانوية عدم تلقيهم أي شكاوى أو استفسارات، أمس، حول امتحان العلوم الصحية، وتم رصد حالة من الارتياح العام لدى الطلبة عقب خروجهم من القاعات في الوقت المحدد، مشيرين إلى أن معظمهم أنهوا امتحانات أمس في غضون ساعة وأقل.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

وأخيراً، نتقدم لكم بجزيل الشكر زوار ومتابعي موقع الشرق تايمز، كما نعدكم بتقديم كل ماهو جديد وهام من كافة المصادر الإخبارية الموثوقة، حيث قمنا بنقل ( أخبار الأمارات طلبة «الثانوية»: اختبار العلوم الصحية «مسك الختام» ) , والمصدر هو المسئول عن صحة الخبر أو عدمه.
المصدر : الامارات اليوم

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق